عرض مشاركة واحدة
الحزام الأسود
قبضة الكوبرا
المشاركات: 452
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: بلاد الحرمين
الحزام الأسود غير متواجد حالياً  
قديم 2011-08-23, 03:15 PM
  المشاركه #17
رد: قرار نهائي ، لن أعود الى المغرب!!!! قصة واقعية

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قلبي هناك مشاهدة المشاركة
بسم الله وبه نستعين
اولا احترم وجهة نظرك اخي "الحزام الأسود" بطرح هذه المسأله والتي اخالفك
الرأي بمسألة طرحها لعدة اسباب:
-مشكله شخصيه لشخص واحد يظهر انه يعاني من وسواس بهذا الخصوص
حيث لم يسيطر على نفسه ولا قراراته فيريد ان يخسر زوجته واطفاله لمجرد شكوك
-ان كان يراد من القصه العبره فقد يكون ضررها اكثر فكم من شخص غير صديقك
قد يقرأها ويتأثر نفسيا وقد يصاب بالقلق والوسواس.
-فيما يخص المرض وانتقاله فله عدة اسباب وان كان اكثرها العلاقات الجنسية
وهذه العلاقات لاتقتصر على المغرب فهي موجوده بكل البلدان وليس لها علاقه
ببلد بعينه فيجب ان تراعى هذه النقطه.
- الخوف من الله ومراعاة الأسرة والتمتع بالاجازه بدون مكدرات يجب ان تكون
الحافز للبعد عن الشبهات وليس التخويف من الأمراض.
اتمنى ان تقبل وجهة نظري وليعلم الجميع والحمد لله بأنني من اكثر الأشخاص
امنية ان تكون سياحة شبابنا بعيدا عما ذكرت.
تحياتي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخي العزيز قلبي هناك

أشكرك أخي العزيز على الإضافة القيمة وإختلاف الرأي هو ظاهرة صحية والإنسان غير معصوم من الخطأ وسوف أرد لك على نقاطك بالتتابع:

1- إن مسألة صديقي ليس مسئلة شخصية أو انه مصاب بداء الوسوسة، ولكن إذا رجعت لأحداث القصة فإنه أراد أن يبتعد عن زوجته حتى مرور فترة 3 أشهر والتي على إثرها شكت زوجته به وحدثت بينهم مشادة، وكان قرار صديقي بالانفصال ناشيء عن حياة الجحيم التي يحياها من إحساسه بالذنب وخوفه على زوجته

2- أن يوسوس الشخص من علاقات قد أخطأ بها سابقاً ويتوقف أفضل من الإستمرار، ويمكن لأي شخص الآن أن يحلل ويتأكد بدل أن يكون حامل للمرض وينقله بشكل غير مقصود، ولا سيما أن الشخص متعايش مع أفراد عائلته و هذا المرض ينتقل بطرق أخرى، كما أن من معرفتي أن إكتشاف المرض في بدايته يجعل من الممكن السيطرة عليه

3- إن ذكري للمغرب في هذه القصة ليس من قبيل الإتهام وأعتذر أن فهم بعض الأعضاء ذلك، ولكن ذكري للمغرب هو من قبيل إرتباط القصة بهذا البلد، ويعلم الله أن لي في هذه البلد أحباب وأخوان وأخوات هم من الأفاضل وأحبهم وأقدرهم

4- بالنسبة للنقطة الرابعة فأنا أتفق فيها معك تماماً

تقبل مني فائق التقدير والإحترام أخي العزيز: (210):
__________________
كل أمتي معافى إلا المجاهرين، وإن من المجاهرة أن يعمل
الرجل بالليل عملا، ثم يصبح وقد ستره الله، فيقول: يا فلان،
عملت البارحة كذا وكذا، وقد بات يستره ربه، ويصبح يكشف
ستر الله عنه

الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري -
الصفحة أو الرقم: 6069 - خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80