عروض وحجز الفلل و الشقق

السيارات شركات تأجير السيارات

تقارير سياحية

الاستفسارات سؤال و جواب


إضافة رد
مزعوط مبتدء
المشاركات: 32
تاريخ التسجيل: Sep 2012
pilotahmed غير متواجد حالياً  
قديم 2012-10-08, 09:37 PM
  المشاركه #1
اخر مواضيعي بهذا المنتدى

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،.
السياحة
السياحة معناها الذهاب في الأرض للعبادة، والنظر والتأمل في الأشياء التي خلقها الله -عز وجل-،
والتمتع بآثار قدرته -سبحانه- وجعل الله -عز وجل- في نفس كل إنسان نوازع كثيرة،
منها البحث عن الحقيقة، وتدقيق النظر في الأشياء من حوله، والشغف بمعرفة المجهول عنه.
قال تعالى:
{أفلم يسيروا في الأرض فينظروا كيف كان عاقبة الذين من قبلهم} [يوسف: 109].
وقال -عز وجل- :
{أفلم يسيروا في الأرض فتكون لهم قلوب يعقلون بها أو آذان يسمعون بها فإنها لا تعمى الأبصار
ولكن تعمى القلوب التي في الصدور}
[الحج: 46].
وقال الإمام ابن تيمية:
(ما يفعل أعدائي بي؟! إن قتلوني فقتلي شهادة، وإن حبسوني فسجني خلوة، وإن نفوني فنفيي سياحة).
والسياحة أنواع متعددة منها:
سياحة التأمل:
وتقوم على تدبر الإنسان وتأمله في كل ما يراه ويقع عليه بصره، وكل ما يلمسه أو يدركه بحواسه،
وكل ما يسمعه ويستقبله بأذنيه، وكل ما يهز قلبه ويحرك وجدانه من مخلوقات لها حركات وسكنات منظمة تبعًا لسنن وقوانين ثابتة.
قال تعالى:
{وما من دابة في الأرض ولا طائر ي بجناحيه إلا أمم أمثالكم ما فرطنا في الكتاب من شيء} [الأنعام: 28].
وهي أيضا تقوم على التمتع بما خلق الله لعباده من سنن كونية كالوديان، والجبال، والصحاري، والغابات،
والسماء بما فيها من نجوم وكواكب وبحار ومحيطات وأنهار،
وما تحتويه كل هذه الأشياء من علامات تدل على قدرة الله تبارك وتعالى.
قال تعالى:
{أفلم ينظروا إلى السماء فوقهم كيف بنيناها وزيناها وما لها من فروج.
والأرض مددناها وألقينا فيها رواسي وأنبتنا فيها من كل زوج بهيج. تبصرة وذكرى لكل عبد منيب}
[ق: 6-8].
السياحة العلاجية:
وهي الانتقال من مكان لآخر للاستشفاء وتجديد النشاط والحيوية عن طريق الشمس الدافئة،
والاستفادة بالمياه الجوفية والرمال الجافة أو المبللة أو
الاستحمام في البحر والجلوس في الأماكن الخضراء ذات الطبيعة الهادئة الجميلة .
السياحة الدينية:
وتقوم هذه السياحة -من خلال أداء الفرائض- على زيارة الأماكن الدينية، والسفر إليها،
فيزيد الإيمان ويرتفع انتماء المسلم إلى آثاره الإسلامية .
قال تعالى:
{ولله على الناس حج البيت من استطاع إليه سبيلاً} [آل عمران: 97].
السياحة العلمية:
يرحل الإنسان إلى بلاد غريبة بعيدة طلبًا للعلم والمعرفة.
السياحة في الإسلام:
السياحة في الإسلام معناها الانتقال من مكان إلى مكان لعلة جائزة شرعًا:
كالعبادة أو اكتشاف المجهول أو طلب العلم أو الاستشفاء أو نشر الدعوة الإسلامية أو الجهاد في سبيل الله
أو الفرار بالدين إلى مكان يأمن المرء فيه على دينه.
أما السياحة بمعناها الضيق -المعاصر-
وهو الوقوف على أطلال الآثار القديمة وتقديسها والانبهار بها، من غير السؤال عن أخبار من أقاموها،
عدلاً أم جورًا، إيمانًا أم كفرًا**!! فهذا أمر لا يجيزه الشرع الإسلامي، فقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم
( وصحابته الكرام إذا مروا على ديار الظالمين من الأمم السابقة، يسرعون السير، مخافة أن يصيبهم ما أصاب أولئك الظالمين.)
وقد يتصور بعض الناس أن الإسلام يرفض السياحة، وأنه ليس لها مكان في تشريعات الإسلام،
وهذا الكلام خاطئ ولا يحمل أية علامات الصواب؛ لأن الإسلام هو دين الله الذي ضمن السعادة للإنسان إذا ما التزم به،
وقد وضع الإسلام الأسس والوسائل الكفيلة بإنجاح السياحة وتحقيق
الغاية منها ومن هذه الوسائل:
1 -تنقيه النشاط السياحي مما علق به من محرمات، وذلك بالابتعاد التام عن إشاعة الفاحشة وإثارة الغرائز والشهوات،
ومنع ما حرمه الله من خمر وميسر واختلاط.

2 - عدم السياحة في أماكن الفتن والفسق والبدع حتى لا يتعرض المسلم للفتنة في نفسه ودينه.
3 - التخلق بأخلاق الإسلام والتزام مبادئه والسير على منهج النبي عليه الصلاة والسلام وسنته.
4 - صدق النية وإخلاص العمل لله -عز وجل-
وذلك حينما نجعل هذه السياحة وسيلة للدعوة إلى الله فنقدم للناس صورة مشرقة لديننا، وبلادنا،
فنوضح لهم الحقيقة، ونفضح أمامه أكاذيب الإعلام الغربي الذي يشوه صورة الإسلام والمسلمين.

مفاسد يجب تجنبها.
(فأولاً): إضاعة الوقت الثمين،، وهو ثمرة العمر الذي تفضل به الرب تعالى على الإنسان، وذكره في خطاب أهل النار، بقوله تعالى: (أَوَلَمْ نُعَمِّرْكُمْ مَا يَتَذَكَّرُ فِيهِ مَنْ تَذَكَّرَ) (فاطر: من الآية37) فأخبر أنه قد أعطاهم أعماراً يمكنهم التذكر فيها، فمتى أضاعوها في غير فائدة فإنهم خاسرون، وسوف يسألون عنها في الآخرة، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "لا تزول قدما عبد حتى يُسأل عن أربع، عن عمره فيما أفناه، وعن شبابه فيما أبلاه، وعن ماله من أين اكتسبه وفيما أنفقه، وعن علمه ماذا عمل به" رواه الترمذي وصححه بمعناه(1)، وكان الواجب أن يشغل حياته ووقت فراغه في طلب العلم المفيد؛ في العقائد، والأحكام، والآداب، وفي الذكر والشكر والعبادة، والأعمال الصالحة، فمتى أضاعوها في هذا التجول والتقلب في البلاد ذهبت بدون فائدة.
(وثانياً): النفقات الكثيرة، والأموال الطائلة التي يخسرها في تلك الأسفار، سواء في أجرة الركوب براً وبحراً وجواً، أو في السكن الذي يضاعف عليه غالباً إذا علم أنه من هذه البلاد، أو في المطعم والمشرب والملبس ونحوها، وكذا في دخوله إلى المنتزهات، وأماكن الترفيه، فقد ينفق البعض في الشهر عشرات الألوف، في تنقل، وتقلب في البلاد بدون فائدة تعود عليه في دينه أو دنياه.
(وثالثاً): الفتنة بالدنيا، وبالشهوات المحرمة، والشبهات الكثيرة، فإنه قد يحضر المسارح المليئة بالأغاني والملاهي المحرمة، وقد يشاهد النساء المتبرجات اللاتي يبدون في غاية التكشف والجمال، فقد لا يتمالك أن يقع في فعل الفاحشة، ولسان حاله يقول:
لو أرادوا صيانتي ستروا وجهك الحسن
فكم وقع الشباب السائحون في الزنا واللواط، واقترفوا المحرمات، وخسروا دينهم ودنياهم، وهكذا الفتنة في الدين، فإن الجهلة متى شاهدوا قوة أهل تلك البلاد في الاختراع، والصناعات، والمبتكرات، نتج عن ذلك احتقار المسلمين، وتعظيم الكفار، واعتقاد أنهم وصلوا إلى هذا العلم بسبب ما هم عليه من الاعتقاد الذي يدينون به، وأن المسلمين متأخرون بسبب دينهم الإسلامي، وانشغالهم بالعبادات، وعلوم الحلال والحرام، أو أن الإسلام يحرم تعلم الصناعات الجديدة، والمبتكرات الحديثة، حتى صار المسلمون عيالاً على الكفار، وهكذا ما قد يقع فيه المسافرون من تلقّي شبهات من أعداء الإسلام، يشككون بها السذج والجهلة في صحة دينهم الإسلامي، وفي مدح الأديان الأخرى، كالنصرانية، واليهودية، وضرب الأمثلة لهم بكثرة من يدين به بالنسبة إلى المسلمين، وبضعف المسلمين مادياً ومعنوياً، فيرجع الجاهل حيران، ويبقى في شك مريب إلا أن ينقذه الله بواسطة الدعاة المصلحين الذين يردون تلك الشبهات، ويفندون تلك الادعاءات، ولا تروج عليهم خرافات الكفار، ولا ينخدعون بما يرون من تلك المخترعات؛ لقوله تعالى: (يَعْلَمُونَ ظَاهِراً مِنَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ عَنِ الْآخِرَةِ هُمْ غَافِلُونَ) (الروم:7).
والله أعلم.
وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه.
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
اخر, المنتدى, بهذا, مواضيعي


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
إستمتع بهذا الفاصل الماضي الاستراحه 10 2012-05-13 01:27 PM
×+ ليه ماتردون على مواضيعي...؟؟ غصون آلورد الاستراحه 9 2012-03-30 01:30 AM
فضايح تماسيح المنتدى يعني شباب المنتدى عاجل شيخة الزين والدلع الاستراحه 7 2012-02-25 01:43 PM
الخميس 24\11 الى الجمعة 2\12 .. من يفيدني عن الرحلات بهذا الوقت عكاش صاله عشاق المغرب العامة 1 2011-11-22 01:20 AM
سبب تسميه معرفك بهذا الاسم ولد حرب الاستراحه 5 2011-04-20 09:10 PM


الساعة الآن 10:56 AM



1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83