عروض وحجز الفلل و الشقق

السيارات شركات تأجير السيارات

تقارير سياحية

الاستفسارات سؤال و جواب


إضافة رد
موقوف
المشاركات: 4,308
تاريخ التسجيل: Sep 2011
الدولة: في قلوب المزاعيط
الـدوكالي غير متواجد حالياً  
قديم 2012-11-19, 03:06 PM
  المشاركه #1
Post من هنا .. المغرب والأسا الأغريقيه

الأســاطـــيـر الاغـريـقـــيـــة
ما هي الأساطيـر الاغـريـقـية ؟
و لماذا يـذكـر المغـرب في هـذه الأساطيـر أي الميـثولوجيا ؟ من هو * أطلس
* هل هو أسطورة أم كان فعلا ملكا بالمغرب في العصورالسـحيقة ؟ و من هو * آنطي * و من هن بنات أطلس ؟ و ما علاقـتهـن بفاكهة البرتـقال التي جاء هرقـل * هـيـراكلـيـس * من بلاد اليـونان لياخذها من المغرب ؟ و في أي عصر حـدث ما تحكيه هذه الأسا ؟ كثير من الاسئلة مثل هذه يطرحها الفكر على من يقرأ ما تقوله الميثولوجيا الاغـريـقـية و المأخوذة من مؤلفات * هومير * في كتابـيه الالياذة و الأوديسا ، و من مؤلفات * باندار * أ كبر شعراء الملاحم عند الاغـريـق ، ومن مؤلـفـات * هيزيود * و غيره من الشعراء والكتاب بعده .

تبـدأ الأساطيـر الاغريـقـية بـتفـسيـرها لبـداية الكون و ظهور الارض *
گايا
* التي ظهرت منها السماء * أورانوس * ثم ظهور الشخصيات الكبرى التي من بيـنها * كرونوس * تغلب عليه ابنه * زيوس * الذي يلعب الدور الأساسي في هـذه الأساطيـر . ان الجـزء الذي له صـلـة بالـمغـرب الأقـصى هـو الذي يهـمنا الآن ، و خاصة * أطلس * و بناته ، و * آنطي * و معركته مع هرقل * هيراكليس * .

ان الأسـاطــيــر لا تــفـسـر بـطـريـقـة واحـدة ، فــقــد لـخــص * روز Rose * فـي كـتــابــه " A Handbook of Greek Mythology " ، معظم النظريات التي حاولت ايجاد تـفـسيـرات معـقولة لهذه الأسا ، و أقدمها " النظرية المجازية " التي تعـتبر الروايات الأسطورية مجازات تخفي وراءها معاني تهذيبية عميقة ، أراد بها الحكماء الأولـون أن يجـذبـوا اليها الناس بالرواية و القصص . و نجد أيضا " النظرية الرمزية " التي تقول بأن أساطيـر القدماء كانت تعـبر بطريقـة رمزية عن أفكار ديـنـية أو خلـقـية أو فلـسفـية ، ثم فـقـدت مع الزمن معناها الرمزي و احتفظت فقط بالمعنى الحرفي . أما " النظرية الطبيعية " فانها تـقول بأن الأساطيـر انما نشأت تفسيرا لبعض الظواهر الطبيعية التي كان يخافها الانسان البدائي و يعجز عن ايجاد تـعليـل لها ، كالصواعق والرعد و البـرق. من تم كان * زيوس * يعـتـبر الــه الصواعـق ، و بوصيـدون الــه الـبحـر ، و * هـيفايـسـتوس * الــه البراكـيـن ... و أما * نظرية أفـمـيـروس * من عصر الاسكـندر الاكبـر ، فهي تـقـول بأن آلهة الاغـريـق التـقليـديــيـن المشهوريـن لم يكـونـو في الأصل الا ملـوكا و رجـالا عظاما ، ألهـهم الذيـن كانـوا تحت رعايـتـهم و أحسنوا اليـهم . وهـؤلاء الملـوك يـمثـلون شعـوبا مخـتـلفة بـصراعاتها و اندماجـاتها ، فـما الأسـاطـيـر ، في نظر * أفـمـيروس * الا شكل من التعبير عن وقائع تاريخية .

و هذه النظرية الأخيرة هي التي تهمنا ، لانها ستـلـط الأضواء على مواقع الأساطيـر الاغريـقـية بالمغرب ، و تعـطيـنا فكرة عـما حـدث في ذلك العهـد السحـيـق من منظور تاريخي . و يـبـقى مع ذلك ، أجمل تفسير في نظري ، للأسا الاغريقية و ربما لغيرها من أسا الشعوب الاخرى ، هـو التفسيـر الصوفي الذي يعبر عن المقامات التي يـقـطعها السـالك و المصاعب و المخاطر التي تعـتـرضه ، و ما عليه أن يسلكه من طرق للوصول الى العرفـان و الى الـحكمـة التي يـرمز اليـها مثلا التـفاح الذهـبي . و هـذا مـا نـهـج عـلـيه * امانـويــل R. Emmanuel * في كـتابه " مـيثـولوجـيا الـيونان القديـم " حيث يعتبر جبل الأولمب رمزا للصعود الى قـمة العرفان الالهي ، و أن الالهة ما هي الا رمز للبشر العارفين الواصلين الي الحكمة في القمة ، أما أنصاف الالهـة ، مثل * هرقل * ، فهم من المريدين الذين لازالوا في وسط الطريق .

هـرقـــــــل

* هرقل * هـو اختصار * لهراقليس Héraclès * ابن * زيـوس * و * آلكمين Alcmène * و هو من أشهرشخصيات الميثولوجيا الاغريقية ، كانت له قوة جسمانية خارقة و شجاعة فائقة . كلف بالقـيام بـأعمال كثيرة ، لكي تغـفر له الجرائم التي قـام بها ، و منها قـتـل زوجته و ابنائه. حكم عليه بالقيام بتلك الأشغال و من بينها أن يذهب الى جزيرة * اريثي Erythée * في البحر الأطلسي أمام اسبانـيا ، و التي يملكها الجـبار * جـيـريـون Géryon * ، كي يستـولي على قـطــيع البـقـر الاشـقـر الـذي يـربـيـه الجــبار ، و أن يـأتي بـتـفـاح الذهـب مـن حديـقـة * الاسبيــريـدات Hespérides * الـتـي تــشـيـر الأسـاطـيـر الاغـريـقـيـة و الـتـقـالـيـد الـمـحـلـية الـي أنها كانت موجودة بجوار * ليكسوس * أي في محيط مدينة العرائش .

كان يوجد ، في ذلك العصر، ممر أرضي بين * ايـبـريا * و بـين المغرب الأقصى يربطهما على شكل شبه جزيرة . و كان يحرس هذا الممر * آنطي Antée * . و جاء * هرقل * من أركوليدا ، يريد الذهاب الى حديقة * الاسبيريدات * و معناها المغربـيات ، للحصول على تـفاحات الذهـب . فهـو يـريد الاتجاه جنوبا حيث هذه الحدائق الـعجـيـبة قـرب ليكســوس بجوار مديـنة العرائش ، و * آنطي * كان يـقـف في وجهـه و يمنعه من دخول ترابه الوطني و مملكـته ، فلابـد اذن من معركة بين الطرفـين . و هناك من يعـتقـد أن مغـارة هرقـل قرب طنجة ، كانت مقـر قـيادته . و تروي الأساطـير أن * آنـطـي * كان يسـتـمد قـوته من الأرض و أن * هرقـل * قـام بطرحه على الأرض ثلاث مرات ، و في كل مرة كانت الأرض تمده بـقـوة جديدة ، فيعود للمعركة . و لم ينجح * هرقـل * في القضاء عليه إلا بعد أن عزله عن الأرض و خنـقه بـيده . وقعت ثلاث معارك بين الفريـقـين ، كان يتراجع فيها * آنطي * إلى داخل البلاد ليـسـترجع قـوته و ينظم جنـوده و لـتمـده الأرض بالـقوة ، أي أنه كان يتقوى بمحاربين جدد ، ياتـون من داخل أرض الوطن إلى مـوقـع المعركة الـتي اسـتمرت إلى أن اسـتـطاع * هرقــل * أن يقـطـع عنه الامدادات ويحاصره .

يقول الكاهن المصري الذي التقى * بصولون * بمعبد سايس ، بأن حربا وقعـت بـيـن الاغـريـق القدماء و بين الأطلنط ، و أن الحرب انتهت بغرق الجـيشيـن في منطقة عمودي هرقل بسبب زلازل عظيمة . ان الكاهن المصري في حكايته لا يلجأ الى الأساطيـر ، بل يـفسر ما وقـع بالكوارث الطبـيعـية . فهل انـفصلت قـارة أروبا عن قارة افريقيا و فتح المضيق بعد المعارك التي وقعت بين * آنطي * و * هرقل * ؟ فالأسا تشير الى أن هرقــل ، بقـوته الجبارة ، فصل بين جبل * أبيلا * و جبل * كالبي * و من تم أطلق على الجانـبيـن اسم عمود * هرقل *.

آنـــطـــي

تـقول الروايات بأنه في قـديم الزمان ، دفـن بالــشـرف الواقع بطـنجة ، العملاق * آنطي * في نفس المكان الـذي قـام * هـرقـل * بخـنـقـه ، و تـقـول أيضـا أن * آنطي * هـو الـذي بـنى مـديـنة تحـمل اسـم زوجـتـه * تين جيس * بـنـت * أطلس * و التي تـقـع في طـنجـة الـبـالـية . * آنطي * هذا هـو ابن * بوصيـدون * و ابـن * كايا * المعتبر في المـيـثولوجيـا الـهـا لـلبحر و هـو أيضا ابـن الارض ، بمعـنى أن مـوطنه في الأرض و هي أرض المغرب و مملكته الـتي يدافـع عـنها ضد الأجانـب الغـزاة و منهم * هرقــل * الذي عـبر من شبـه الجزيـرة التي كانت تصل أروبا بافريقـيا بين جنوب قادس و طنجة . كان * هـيرودوت * ، في القرن الخامس قبل الميلاد ، يسمي سكان الأطلس و ما حوله بالأطـلانط ، و هذا له علاقة بجزيرة * الأطلانـتيـد * التي ذكرها * أفلاطون *.

يقـول * بنـدار Pindare * بأن * آنطي * كان يـمـنع عـلى الأجـانـب الدخول الى مـملكـته و الا تعرضوا للموت و قطع رؤوسهم ، و في هذه الحالة ، فان جماجمهم سـيـزيـن بها معـبـد * بوصيدون * المبـني في قلعة * آنطي *. أما طـنجـة ، فان الكاتب الاغـريقي * بلوطارك * ، من القرن الأول ق.م ، يقول عنها في كتـابه " حياة رجال مشـهـوريـن " حين يـتحدث عـن الجنرال الروماني * سيـرطوريـوس Sertorius * : « اللـيـبـيون ( بمعنى الامازيـغ ) يؤكـدون أن * آنطي * مدفـون في هذا المكان ، أي طنجة ، و لكن * سـيرطوريـوس * لم يكن يصدق ما يقوله سكان البلد ، لضخامة القـبـر الذي كانوا يشـيرون الي مكانه ، فقام بفتحه بعد تحديد جوانبه ، و لما وجد رفات انسان طوله 60 ذراعا على ما يقال ، بقي مندهشا . و بعدما ذبـح ثورا فـوقه ، أعاد تغطيـته و قـفله . و بهذا زاد شـرف المديـنة التي ظلت تـفـتخر بذكرى * آنطي * ، و أثـبـت الجنرال صحة ما كان يحكى في هـذا البـلد ، لان أهل * تين جيس * يحكون أنه بعد موت * آنطي * و ضعت زوجته * تـيـنجا * ولـدا جميلا من * هـرقـل * سمي * صوفاكس * و صار ملكا لهذا الـبلد ، و هو الذي بنى هذه المدينة التي أطلـق عليها اسم أمه . و يـقـولون أيضا أن * صوفاكـس * كان لـه ولـد يسمى * ديـضور Diodore * ، غـزا و أخضع معـظم افريقيا بجيش من الاغريق الاولبـيانيين Olbianiens و الميسينين Mycéniens ، استقروا بهذه المملكة بعدما جاء بهم * هـرقـل * . و قد أردنـا بهذه المـناسبة الحديـث عن كل هـذا ، تكريـما * لـيـوبـا juba * ألطف المؤرخـيـن ، الذي كان من سلالة ملكية ، لانه يحكى أن أجـداده يرجع نسـبهـم الى * صوفاكـس * المذكور و الى * ديضور * » . وألاحظ هنا أنه من الممكن أن يكون اسم مدينة صفاقس بالقطر التونسي منسوبا الى * صوفاكس *

التـــفـــاح الــــــذهــــبــي

في الحدود الغربـية من الأرض ، كانت تـعـيـش ثلاث بـنات في غـايـة الجمال ، تـقـمن بحراسة الحدائق العجيبة التي ينـبـت فيها تــفاح الـذهـب الشهـير و يساعدهـن في الحراسة التـنـين * لاضون Ladon * . و كان هذا التفاح كما تقول الأسا ، هدية من * گـايـا * الى * هـيـرا Héra * بمناسبة زواجها ب * زيـوس * . البنات الثلاث ، في الأساطـير ، معروفات باسم * الاسبـيـريدات * و معناها بـنات المغرب ، و هـن بـنات * أطلس * و اسمهن : * اگــلي Aeglé * و * اريثيا Erythie * و * اسبرتوسا Héspéretousa * ، واحدة سوداء و الثانية حمراء و الثالثة بيضاء . ان تفاح الذهب كان طلسما عند بعض الاغريـق ، يفـتح باب الأولمب ، فـهـو فاكهة ترمز الى معرفة الخير والشر و هي جائزة الجمال التي أهداها * أبولون Apollon * الى حبيباته على يد الراعي * باريس Pâris * . أما الذهب فهو بمعنى الكمال و الحكمة ، و لذلك فان حديقة الاسبيريدات تتراوح بين معنيين : فهي حديقة مزروعة بالبرتقال ، جاء * هرقــل * لأخذ أسرار زراعتها كما أخذ الأبقار من * جريون * ليتعلم تربية الماشية ، و المعنى الثاني للحديقة هو كونها مكان للمعرفة و الأسرار العرفانية . ان الحديـقـة ، حسب الاسا ، تقع قرب ليكـســوس المجاورة لمدينة العـرائـش الحالية . أما * آنــطـي * فكان له سـبـب آخر يجعله يـدافـع عـن الاسبيريـدات ، فزوجته * تين جيس * هي أخت لهن . استولى * هـرقـل * في الأخير على فاكهة الحكمة بـعد أن غلب * آنطي * و قدمت الفاكهة * لأثينا * ثم أرجعت فيما بعد الى مكانها . ان * تين جيس * و * الاسبيريدات * كلهن بنات * أطلس * ، فمن هو * أطلس * ؟

أطــلـــس

ان * أطلس * كما يصفه * أفلاطون * ( القرن الرابع ق.م ) ، هـو ابـن * بوصيــدون * و أمه تسمى * كليطو Kletto * و هـو الذي بنى مع اخوته التسعة مديـنة * أطلانتيس * و نجده في مصادر أخرى ينزل من * يافـت Iapetos * و من أمه * كليمين Clyméné * فهل هـو أطلس آخر ؟ أم أنه هـو أطلس القديم الذي كان بالشرق أبا * للـبنـات الممطرات Hyades * و * الـبـنات الربـيـعـيـات Pléiades * ، على كل حال نجد المؤرخ المغربي أبا القاسم الزياني في الترجمانة الكبرى يقول عن الأندلس : « و أول من نزل الأندلـس وعمرها أولاد * أنـدلـس * بن يـافـت بن نوح عليه السلام ، و قـيل أولاد * طوبال * بن يافـت » . و هنا نجد * يافـت * كما نجد * آنطي * فـمـن اسم هذا الأخير سـميـت * أندلس * . ان * أطلس * ، في الأسـاطيـر الاغريقية ، حارب مع اخوته * زيوس * و عقابا على جرمه ، حكم عليه بـأن يحمل على ظهره قبة السماء و الثقل الساحق للعالم و أن يحمل على كتفيه حملا ثقيلا هو العمود العلوي الذي يفصل بين السماء و الارض . و لما جاء * هرقـل * للحصول على تفاح الذهـب من حديقة المغربيات ، لم يكن يعرف موقـع الحديـقـة بالضبط ، و بما أن * أطـلـس * الذي يحمل على كتفيه قبة السماء كان هو والد الاسـبـيـريـدات ، حارسات الحديـقة ، ذهـب اليه * هرقـل * يستعطفه ليقطف له التفاحات و اقترح عليه أن يـنوب عـنه في حمل الثـقل ريثـما يعـود . قبل * أطلس * أن يتخلص من حمله ، و لما عـاد بالتـفاحات ، رفض اعطاءها ل* هرقل * و قال له : انا الذي سأذهـب بها الى الشرق . ولم يجد * هرقـل * الا الحيلة ليخرج من هذا المأزق ، فقال ل * أ طلـس * هل يمكنك أن تحمل قـبة السماء لفـترة قصيرة ؟ ليـتسـنى لي وضع وسادات على كـتفي تخـفـف عني الحمل ؟ و قـبل * أطلـس * أن يحمل الـقـبة مـرة أخـرى ، فأخـذ * هرقل * التفاحات و ذهب بها ، وبقي * أطلس * يحمل ثقل العالم الى الأبد .
توجد قصة أخـرى تقول بان * بيرسي Persée * بعدما ركب الـفـرس المجنح * بيكاز * الذي رودتــه * أثـينا * جاء الى بلاد * أطلس * وطلب منه أن يستضيفه و غضب عليه بعد أن رفض الضيافة ثم أخرج رأس الميدوزة La Méduse ، فمسخ * أطلس * في الحين و صار جبلا اسمه أطـلـس . قطف * بـيرسي * أيضا تفاح الذهب من حديقة الاسبـيـريـدات . و من جهة أخرى ، نجد * أفلاطون * في القرن الرابع ق.م. يذكر أن أقـدم ملك لجزيرة الأطلانتيـد كان يسمى * أطـلـس * ابن * بوصيدون * و * كليـطو * . و * أطلس * هو الاسم الذي أطلقه على المحيط و على الجزيرة التي يحكمها ، و أن أخاه الشقـيق تولى الجانب الاقصى من الجزيرة قرب عمودي هرقـل ، أمام منطقة كادير ، و هذا يجرنا الي حكاية الأطلانتيد .

الأطــلــنــتــــيـــد

يقول * أفلاطـون * في كتابـيه " التيمي " و " الكريتياس " بأن * سولون Solon * حين سافر الى مصر زار سايس و سمع بدهـشة من فم كهنة المعبد التاريخ المنسي للعالم . و هذا ما أفصح عنه أحـد الكهان ، كما جاء في " التـيـمي " : (( في ذلك العصر ، كـانـت الملاحة ممكنة في ذلك البحر ، فـقـد كانت تـوجـد جزيـرة أمام مضيق عمودي هرقل ، و هـذه الجزيرة كانت أكبر من ليبيا و آسيا جميعهما ، و كان المسافــرون في ذلك الزمان في امكانهم الوصول الى الجـزر الاخرى مرورا بهـذه الجزيـرة و من هـذه الجـزر الاخرى كان يمكنهـم الوصول الى القارة الواقعة على الضفة الاخرى للـبحـر الذي يـسـتحـق بالفعل اسم " الأطلنطي " . و قد قام ملوك بـتأسـيـس مملكة واسعة و عجيـبة على جزيـرة الأطلانــتيـد هذه . و قد هيمنت هذه المملكة على كل الجزيرة و على كثير من الجزر الاخرى و على أجزاء من القارة ، و تملكوا فوق ذلك من جهـتـنا ليـبـيا و أروبا الى تـيـرانيا - شرق ايطاليا - . و فيما بعد ذلك دمرت * الاطلانتيد * بزلازل عظيمة و فيضانات و أغرقت أمواج البحر هذه الجزيرة في نهار واحد و ليلة واحدة ، فانـدثـرت تماما . و بسبـب الطمي في القـاع و انقـاض الجزيـرة الغارقـة ، لا زال المحيط في أيامنا صعب العبور و الاستكشاف )) ، و يقول * أفلاطـون* أيضا أن الجزيـرة تـعـج بالـذهـب و الثروات النباتـيـة و المعدنية ، و كانت مركز امبراطورية قـوية ، حاولت غـزو مناطق البحر المتوسط و أن * أطلس * و هو يرأس اخوته التسعة قاموا ببناء عاصمة المملكة * أطلانـتـيـس * و هي مدينة دائرية تقطعها قناة تربط بين البحر و سهـل واسع . و عندما عـدد * أفلاطون * المصادر الاقـتصادية للاطلانط ، أشار الى أن الجزيرة تغذي بمـا فيه الكفاية جمـيـع الحـيوانات الالـيـفـة و الوحـشـية و هي أيضا تعـطي الفاكهـة المـزروعة و الحـبوب التي تـصلح للـتـغـذيـة و أن الأطلانط ، سكان الجزيرة ، تـمـتـد معرفـتهـم الى الملاحة و المعادن و الـبـناء .
اعتبر كـثيـر من الذيـن رجعوا لكـتابات * أفلاطـون * أن ما يـقـوله عـن الأطـلـنـتـيـد مـجـرد خيال و أسا ، و صنـفها البعض من المهتـمـيـن بالاثار و التاريخ القـديـم في بـاب الممكـنات ، و منهـم الانجـليـزي * اكـيرتـون ساسكـس Egerton Sykes * الـذي كان أول من حـدد جغـرافـية موقـع هـذه الارض المنغـمرة ، و اعـتـبـر جزر الآسـور و الرأس الاخضر و سانت هـيليـن و جزر الأنـتــيـل ، قـمـمـا لازالت ظاهـرة مـن مملكـة بوصيدون . أما * هـنـري شــليـمان Henri Schlieman * الألمانـي ، عـالـم الاثــار و مكـتـشـف طـروادة ، فـقـد اعـتـمـد على أقــوال * هومـيـروس * في تـنقـيـبه عن موقع طروادة ، و نجح في العثور عليها و على ما فـيها من كـنـوز .
إن موضوع * الاطلآنتيد * صدرت بشأنه عشرات القصص و عشرات أخرى من المجلدات التي تدعي العلمية و و أفـلام و رقصات رمزية و أوبـيرات . وقام بالبحث عنها كـثيـر من البعثات الرسمية والبعثات الخاصة ، في العديد من الأماكن : الهگــار و الجـزر الخالدات و جزيـرة ماضيـر و قـادس و إيـرلانـدة و قبرص و الانتيل و اليابان و و أيضا جنوب المغرب الأقصى . إن كل ما قاله * أفلاطـون * و كل ما قالته التقاليد الاقدم عند السومريـيـن كان يـربـط هـذه المسألة بمغرب الشـمس و بالأطلـس ، و هـذا ما جعـل البعـض يـفـسـر ذلك بأن * الاطلانـتـيـد * تـوجـد مـجاورة للـمغـرب الأقصى فـي مملكة * طارطيسوس Tartessos * المغمورة في البحر، ناحية قــادس ، أو في جنوب المغرب بالساقـية الحمراء .

الـــمـــضــــيــــق

إن الـعـديـد من النصوص القـديـمة تـشـيـر إلى عصر كانـت فـيه القارتان ، افريـقـيا و أوربـا ، ملتصقتين بواسطة شبه جزيرة على شكل ممر بـينـهمـا ، مما كان يـسمـح بـتـبادل الزيارات بـيـن الايــبــر و أبـناء عمومتهم الــبـربـر . و تـتحدث الأساطيـر عن معبد لبوصيدون ، له أسوار ثلاثة ، بني على ضـفـة بحـيـرة اسمها
* تريطون Triton * و هـذه البحـيـرة لـم يكـن يـفـصلها عـن الـبحـر إلا شـريط أرضي ضـيــق . إن الـمـؤرخ * ديوضور دي سـيسـيل Diodore de Sicile * الـذي عـاش فـي الـقـرن الأول ق.م. ، هـو الذي أشــار إلى أنـه في عصر قديم ، كانت توجد في إفريقيا الشمالية بحيرة عـريضة كان الأقدمـون يطلـقـون عليها اسم * تريـطـون * اندثـرت بفعـل زلازل أرضية عـنـيـفـة ، حطمت الحاجز الأرضي الذي كان من جهة المحيط .

ويعتقد الكاتب المؤرخ * لوي شاربونتي Louis Charpentier * أن البحيرة كانت متصلة بالمحيط الأطلسي عبر " فجوة طنجة " و أن أحد شواطئها هو خليج طنجة . و أن البحيرة كانت تمتد في الجانب الغربي الأكثر اتساعا من المضيق ، بين رأس سبارطيل و قــادس ، ولا يفصلها عن المحيط إلا شريـط صخري لم يكن عرضه يتعدى، على وجه الـتـقدـير ، 10 كيلومترات .
و يقدر المهتمون بما قبل التاريخ أن طنجة بنـيــت في عهد الكارثة الأرضية الكبرى التي فصلت سلسلة جبال جنوب إسبانيا عن جبال الريف بالمغرب في العصر الحجري الجديد ، أي حوالي 7000 سنة ق.م ، ويحدد عـلماء الـجـلـيـد زمن الكارثـة بحـوالي 12.000 سنة ق.م.

كــالـيــــبـــــسو حـــــوريــــة سبتــــــــــة


اسـتضافـت * كاليبسو Calypso * ، ملكة جزيـرة * أوجيجي Ogygie * بشبه جزيرة سـبتة ، * أوليس Ulysse * بعد غرقـه في البحر ، و هامت به و حاولت طيلة سـبع سنوات أن تجـعـله ينسى حبـيـبته * بينيلوب Pénélope * التي تـركها في بلده . كانت * كاليبسو* تـسكن في مغارة عجيـبة محاطة بغابات الحور و السرو ، و مزيـنة بالـدوالي المثـقـلة بعـناقـيد العـنب . وعرضت ملكة الجزيرة أن يـتمتع بالخلود إذا بقي معها ، لكن حبه لبـيـنـيلوب و وفاءه لمملكته بقي ساكنا في شغاف قـلبـه . فكان يقضي أيامه يتأمل في الشاطئ و البحر ، و يمـسـح دموعه . تـأثر * زيوس * بما يحـدث لهذا الغـريب في أرض سبتة ، فأرسـل * هـرمس * مبعوثا منه لدى * كاليبسو * و كلفه بأن يساعد * أولـيـس * لكي يستطيع العودة الى وطنه . ووافـقـت الحورية * كاليـبسـو * على ما يطلبه المبعـوث ، رغم ما تـشعر به من شغـف ، و رجع * أولـيـس * الى حـبـيـبـتـه و الي وطـنـه.




رد مع اقتباس
 الصورة الرمزية mimi
مراقب
المشاركات: 10,324
تاريخ التسجيل: Jul 2011
إرسال رسالة عبر AIM إلى mimi
mimi غير متواجد حالياً  
قديم 2012-11-20, 04:42 PM
  المشاركه #2
رد: من هنا .. المغرب والأسا الأغريقيه

رااااااااااااائع كلمة رائع قليلة فحق موضوعك
استمتعت بماقرات الميثولوجيا الاغريقية دائما مميزة و مثيرة وفي جعبتها اسئلة كثيرة
معلومات وتفاصيل اول مرة اعرفها هادشي لازم يدرسونه بالمقررات
موضوع جميل جدا
بانتظار القادم
تحياتي
رد مع اقتباس
موقوف
المشاركات: 4,308
تاريخ التسجيل: Sep 2011
الدولة: في قلوب المزاعيط
الـدوكالي غير متواجد حالياً  
قديم 2012-11-21, 07:20 AM
  المشاركه #3
Thumbs up رد: من هنا .. المغرب والأسا الأغريقيه

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mimi مشاهدة المشاركة
رااااااااااااائع كلمة رائع قليلة فحق موضوعك

استمتعت بماقرات الميثولوجيا الاغريقية دائما مميزة و مثيرة وفي جعبتها اسئلة كثيرة
معلومات وتفاصيل اول مرة اعرفها هادشي لازم يدرسونه بالمقررات
موضوع جميل جدا
بانتظار القادم

تحياتي

اسعدني مرورك للا ميمي الرائع حضورك وتواجدك الدائم والمميز بردودك الجميلة

الذي يضيف الكثير والكثير للموضوع والمهم انه نال استحسااانك

والقادم بيكون بعون الله احلى واجمل بتشجيعكم المعهوووود


تحياتي لكي يالمشرفه الفاضلة

لكي مني اجمل تحية
رد مع اقتباس
 الصورة الرمزية Tourist

المشاركات: 2,704
تاريخ التسجيل: Aug 2011
الدولة: دولة الكويت
العمر: 36
إرسال رسالة عبر Skype إلى Tourist
Tourist غير متواجد حالياً  
قديم 2012-11-21, 08:23 AM
  المشاركه #4
رد: من هنا .. المغرب والأسا الأغريقيه


موضوع شيق و اسا الاغريق دائما ماتكون حافلة بالاحداث المهمه ... تشكر على هالابداع اخوي تياترو



__________________




The road never ends ... only our vision does




رد مع اقتباس
موقوف
المشاركات: 4,308
تاريخ التسجيل: Sep 2011
الدولة: في قلوب المزاعيط
الـدوكالي غير متواجد حالياً  
قديم 2012-11-22, 03:06 PM
  المشاركه #5
Thumbs up رد: من هنا .. المغرب والأسا الأغريقيه

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Tourist مشاهدة المشاركة
موضوع شيق و اسا الاغريق دائما ماتكون حافلة بالاحداث المهمه ... تشكر على هالابداع اخوي تياترو


العفو خويا توريست اسعدني حضورك ,,,,,,, وتواجدك هو الابداع تسلم طال عمرك ياالمييز

تحياتي لك ودمت بوووود
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الأغريقيه, المغرب, من, هنا, والأسا


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 09:04 AM



1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83