عروض وحجز الفلل و الشقق

السيارات شركات تأجير السيارات

تقارير سياحية

الاستفسارات سؤال و جواب


إضافة رد
مزعوط مميز
المشاركات: 406
تاريخ التسجيل: Jan 2013
لجين غير متواجد حالياً  
قديم 2013-01-21, 09:43 PM
  المشاركه #1
الكراب من ارواء العطش إلى فلكلور يتلاشى





بملابسه الزاهية المزركشة وناقوسه النحاسي الذي يتردد صداه في الامكنة المزدحمة التي يمر بها أعتاد عمر ورادي (76 عاما) أن يجوب الشوارع والازقة ليسقي الناس شربة ماء خاصة في الحر القائظ..

يقنع عمر بدريهمات قليلة يظفر بها أو بمجرد دعاء الترحم على والديه مما يشعره بالزهو لممارسة مهنة مغربية قديمة هي اليوم في طريقها للانقراض.

يتذكر عمر مهنة "الكراب" أو الساقي المغربي بين الامس واليوم حين كان لا غنى عنه في أي بيت مغربي حيث يكلف في المدن بجلب الماء الى البيوت والحفلات والاعراس بينما يتولى في الاسواق الشعبية والقرى مد الناس بالماء من قربته الجلدية المتميزة التي يحملها على ظهره.

يقول عمر الذي يمارس هذه المهنة منذ 52 عاما دون كلل أو ملل " بالامس كانت مهنة مطلوبة جدا قبل أن تزود جميع المنازل بمياه الحنفيات (الصنابير) وتظهر قنينات الماء المعدنية."

ويضيف "الرزق بيد الله أشتغل في ذروة الحر وفي الشتاء أبقى عاطلا عن العمل أنتظر الطقس المشمس والحار."

يقول عمر "في السابق كانت لنا قيمة أفضل أما اليوم فزبائننا في الغالب من جيل الامس الذين يقبلون على ماء القربة المبارك."

وقد تجاوزت شهرة الكراب المغربي الحدود وأصبح رمزا فلكلوريا بملابسه التقليدية العتيقة والغريبة أحيانا. كما رسم بريشة فنانين كبار خاصة الفرنسيين الذين كانوا في المغرب في فترة الحماية بين عامي 1912 و1956 .

وصور الكراب مطبوعة على ملصقات المغرب السياحية الاعلانية وفي ردهات الفنادق السياحية الكبرى. كما قد يظفر الكراب بصورة تلتقط له مع سائح أجنبي تعود عليه بدراهم أكثر من تلك التي يجنيها من وراء سقاية الناس.

يتكون لباسه التقليدي الذي يكون عادة أحمر اللون من قطعة من الصوف أو القماش الاحمر المزركش ومجموعة من الاقداح مصنوعة من النحاس الخالص يعلقها على صدره بالاضافة الى القربة الشهيرة المصنوعة من جلد الماعز بعد أن يتولى تنظيفها جيدا بواسطة الملح ومواد الدباغة.

أما قبعته المكسيكية الشكل فتقيه حر الشمس اللافح وتضفي بألوانها الزاهية رونقا وأناقة محلية فلكلورية على لباسه التقليدي.

يتهافت أصحاب البازارات المتخصصة في بيع التحف القديمة على اقتناء أقداح الكراب وناقوسه النحاسي لجودة معدنها وندرته.

يقول عمر وقد علقت على صدره قدح أو "طاسة" كما يسميها نقشت بداخلها اية الكرسي ان عمرها يزيد على 30 عاما ولم تعد موجودة في السوق.

رغم هرمه وتعبه الجسدي يشعر عمر بالواجب يناديه كلما أشتد الحر حتى وان علم انه لن يجني سوى دريهمات معدودة لا تكفي لسد متطلبات حياته اليومية.

وأغلب الكرابة المغاربة المتبقيين - وهم قله بالمقارنة مع السابق - تفوق سنهم الخامسة والخمسين في مهنة لا تكفل لهم سبل العيش الكريم وليس فيها لا تقاعد ولا اي ضمان اجتماعي.

ويتحول أغلب الكرابة في الشتاء الى أشباه متسولين بلباسهم التقليدي يستجدون المارة.

يقول عمر "هذه مهنة الخير والبركة من يمتهنها لا يرجو الغنى وانما أجرها أكبر من الدريهمات التي لا تسد الرمق."

الا ان المخاوف الصحية ربما تمنع الناس من التعامل مع الكراب مما يهدد مستقبل هذه المهنة.

يقول شاب قدم نفسه باسم حسن (23 عاما) وهو طالب جامعي "من الصعب أن تصمد هذه المهنة ليس فقط لان مصادر مياه الشرب أصبحت متوفرة لكن الناس أصبح لهم وعي وهاجس صحي من مغبة مشاركة الاخرين الشرب من نفس الكأس حتى ولو نظفت..

"أصبحنا نسمع عن أمراض لم يعرفها أجدادنا في السابق."
__________________
رد مع اقتباس

المشاركات: 2,178
تاريخ التسجيل: Feb 2012
الدولة: فُيُ ركُنيُ آلهآديُ
ADMNTK غير متواجد حالياً  
قديم 2013-01-22, 07:34 AM
  المشاركه #2
رد: الكراب من ارواء العطش إلى فلكلور يتلاشى

موضوع جميل
نعم مهنه قد اختفت اوتلاشت سمها ماشئت يبقى الكراب بلباسه التقليدي الفريد من نوعه من الماضي الجميـل عندما يتجول فـ الزنقات ويجلس على أرصفة الطرقات ويهرول خلف الماره ليسقيهم من قراحه الماء العذب من اجل دراهم معدوده لاتفي بمتطلبات الحياة
نعم انه الزمن الجميل
اما الان فـ المياه متوفره فـ كل المنازل ولله الحمـد بلاتعب اوشقاء , واما الكرابين فقد ركلهم الزمان واصبح اكثر قساوه واجحافآ بحقهم
لفته جميله فـ تسليط الضوء على اصحاب هذه المهنه الشريفه
تحياتي لك يامبدعه ..
__________________
رد مع اقتباس
مزعوط مميز
المشاركات: 406
تاريخ التسجيل: Jan 2013
لجين غير متواجد حالياً  
قديم 2013-01-26, 03:36 AM
  المشاركه #3
رد: الكراب من ارواء العطش إلى فلكلور يتلاشى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ADMNTK مشاهدة المشاركة
موضوع جميل
نعم مهنه قد اختفت اوتلاشت سمها ماشئت يبقى الكراب بلباسه التقليدي الفريد من نوعه من الماضي الجميـل عندما يتجول فـ الزنقات ويجلس على أرصفة الطرقات ويهرول خلف الماره ليسقيهم من قراحه الماء العذب من اجل دراهم معدوده لاتفي بمتطلبات الحياة
نعم انه الزمن الجميل
اما الان فـ المياه متوفره فـ كل المنازل ولله الحمـد بلاتعب اوشقاء , واما الكرابين فقد ركلهم الزمان واصبح اكثر قساوه واجحافآ بحقهم
لفته جميله فـ تسليط الضوء على اصحاب هذه المهنه الشريفه
تحياتي لك يامبدعه ..


كل الشكر لك ADMNTK
ولهذا المرور الجميل

الله يعطيكـِ العافيه يارب

خالص مودتى لك

وتقبل ودي واحترامي



__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
إلى, ارواء, العطش, الكراب, فلكلور, من, يتلاشى


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أصيلة ذات الأبواب الأربعة لا يعرف زائروها العطش.. ahmadhlayel السياحة والسفر الى بقية مدن المغرب 1 2015-12-06 02:40 PM
" الكراب " المغربي ( اللي كيــروي العطشــان برا ) سلاوية الخاطر التــراث والثـقـافة المغربية 23 2012-05-31 05:06 PM
نصائح للتغلب على العطش في رمضان مهاجر999 الارشيف 11 2011-08-09 05:27 PM
الكراب او الساقي في المغرب ,,, bader casa صاله عشاق المغرب العامة 9 2011-04-25 10:27 AM


الساعة الآن 10:54 AM



1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81