عروض وحجز الفلل و الشقق

السيارات شركات تأجير السيارات

تقارير سياحية

الاستفسارات سؤال و جواب


Like Tree1Likes
  • 1 Post By الميموني

إضافة رد
مزعوط نشيط
المشاركات: 107
تاريخ التسجيل: May 2011
العمر: 36
إرسال رسالة عبر AIM إلى الميموني إرسال رسالة عبر MSN إلى الميموني
الميموني غير متواجد حالياً  
قديم 2013-12-10, 12:35 PM
  المشاركه #1
اروع الابيات في الشاعر / الجواهري

[B]لا الشـِّعـرَ أبكيـهِ ، لا الإبداع َ، لا الأدَبا
أبـكي الـعـراقَ ، وأبكي أ ُمَّـتي العـَرَبـا
أبكي عـلى كـلِّ شـَمس ٍ أهـدَ روا دَمَهـا
وَبـَعـدَما أطـفـأ وها أسـرَجـوا الحـَطـَبـا !
أبكي على وَطن ٍ يـَبـقى الأديـبُ بـِه ِ
لـَيـسَ الـغـَريـبَ ، ولـكنْ أهـلـُه ُغـُرَبـا
أبكي على الـنـَّخـل ِيا مَنْ أنتَ صاحِبـُه ُ
وأنتَ سـا قـيهِ قـَرْ نا ً ماءَكَ الـعـَذِبـا
وَراحَ حـتى الـعـِد ا يـَجـنـُونـَه ُرُطـَبـا ً
وأنتَ تـَعـلـِكُ مِنـه ُالسـَّعْـفَ والـكـَرَبـا !
أبكي لأِهـوارِ أهـلي الآنَ بـَلـْقــَعـُهـا
يـَبكي فـَيـُبْكي بـِها الـبَرديَّ والـقـَصَبـا
وَإذ ْ مُهـاجـِرَة ُ الأطـيــارِ تـَبـلـُغــُهـا
تـَبـكي وَتـُمْعـِنُ عن قـيعـانـِهـا هـَرَبـا !
أبكي الفـُراتـَيـن..هَل تـَدري مياهـُهُما
بأنَّ أعـظـَمَ مَـن غـَنـَّى لـَهـا ذ َهـبـا ؟
لا{ دجـلـَة ُالخيـر}ألـوَتْ مِن أعِنـَّـتـِه ِ
وَلا الـفـُراتُ بـِخـََيْـل ِالمَوتِ فـيهِ كـَبـا
كـأنـَّه ُ لـَم يـَكــُنْ يـَومـا ً نـَديـمَهـُمـا
وَلا أد ارَ هـُنـا كـأ سـا ً ، وَلا شـَرِبـا
وَلا جـَرى دَمعـُه ُما سـا لَ دَمعـُهـُمـا
وِلا تـَنـَزَّى دِمـاءً كـُلــَّمـا اخـتـَضَـبـا

يا حامِلَ السـَّبـْع ِوالتـِّسعيـن مُعجـِزَة ً
أقـَلــُّهـا أنـَّهـا لـم تـَعـرفِ الـرَّهَـبـا
لـكـنـَّهـا عـُمْرَ قـَرْن ٍكـامِـل ٍعـَرَفــَتْ
أنْ تـُستـَفـَزَّ، وأنْ تـُوري الدُّنـا غَضَبا !
يـُقالُ أرهـَبُ ما في المَوتِ وَحْـشـَتـُه ُ
نفسي فِداكَ،هَل استـَوحَشْتَ حينَ دَبَى ؟!
وَهَل شـَعـَرتَ اغـتـِرابا ً في مَعـيَّـتـِه ِ ؟
قـَضَيـتَ عـُمرَكَ يا مَولايَ مُغـتـَرِبـا !
وَهَل صَمَتَّ اضطِرارا ً،أو مُجـانـَفـَة ً ؟
أم كـُنـْتَ أبـْلـَغ َأهـل ِالأرض ِمُنـشـَعـِبـا ؟!
وَهـَل تـُوُفـِّيـتَ فـِعـلا ً، أم وُلـِد تَ بـِهِ ؟!
إنـِّي رأيـتـُكَ مِـلْءَ الـمَـوتِ مُنـتـَصِـبـا !
حتـَّى لـَقـد ضَجـَّت الدُّنـيـا بـِما نـَشـِبَـتْ
أظـفـارُ مَجْـدِكَ فـيـهِ لا بـِمـا نـَشـِبـا !

يا شـَيخَ شِعري، وَيا شيخي وَشيخَ دَمي
مَن لي بـِأ نْ أفـتـَديـكَ الآنَ مُحـتــَسِـبا ؟
مَنْ لي بـِأ نْ أ ُرْجـِعَ الأيـَّـامَ دَورَتـَهـا
فـَأ سـتـَعـيدَ كَ بـَحـرا ً زاخـِرا ً لـَجـِبـا
يَـلوي يـَـدَ الـرِّيـح ِ لا تـَـلوي أعـِنـَّـتـَه ُ
وَيـَلـطِـمُ الجَـبـَلَ الـجَـلـمودَ مُحـتــَرِبـا

سـَبعـونَ عاما ً، وَلـِلطـَّاغوتِ رَهْبـَتـُه ُ
ما راءَ كَ النـَّاسُ، أيُّ النـَّاس ِ،مُرتـَهـِبا
بـَلْ والـِجـا ً كـَولـُوج ِالـمَوتِ دُورَهـُمو
مُهـَتــِّـكا ً عَـنـهـُمُ الأسـتـارَ والـحـُجـُبـا
مُغـاضِبـا ًمِثلَ صِلِّ الـرَّمل ِ، مُنصَلـِتـا ً
لـِلرِّيح ِ..لا عَطـَشا ً تـَشـكو وَلا سَغـَبـا
في حـيـن ِبـَيـتـُكَ أغـصـا نٌ مُهـَدَّ لـَـة ٌ
تـَذوي ، وأجْـنـِحـَة ٌ أبْـقـَيـتـَهـا زُغـُبـا
مُرَفـرِفـاتٍ على الأوجـاع ِ، داميـــة ً
وأنـتَ تـَرنـُو إلـَيـهـا مُشـفـِقـا ًحـَدِبــا
وَكـُلـَّما ما لَ ميزانُ الأبِ انـتـَفـَضَتْ
أ ُبـُوَّة ُالـشـِّعـرِ في جـَنبـَيْـكَ فانـقـَلـَبـا !

قالوا هَرِمْتَ..وَعُمري لم أجـِدْ هَرِما ً
مَـَرآه ُيـَمـنـَحُ حـتى الـمَيـِّتـيـنَ صِـبـا !
وَدِدتُ والله ِ لو أ ُعطـيك مِن عـُمُري
عُمرا ًلـِيُصبـِحَ لي إنْ أنتـَسِبْ نـَسـَبـا !
يا ذا المُسَجـَّى غـَريـبا ًوالعـراقُ هُنـا
يـَشـُقُّ قـُمصانـَه ُفي البـُعـدِ مُنـتـَحـِبـا
وَتـَصرَخُ الـنـَّجَـفُ الثــَّكلى مُرَوَّعـَة ً
رَجـْعُ الـمـآذِن ِفـيـهـا يـُفـْزِعُ الـقـُبـَبـا
وأنتَ تـَنـأى فـَتـَلـوي ألـفُ مِـئـذ َنـَة ٍ
رِقابـَها ،وَيَضُّجُّ الصًّحْـنُ مُضطرِبـا !
وَلـِلـجـِبـال ِ بـِكـُردسـتـانَ نـائـِحـَـة ٌ
تـَبْكي اليـَنابيعُ، والغاباتُ، والرَّشـَبـا
مِن بـِيرَه مَكرون يـََمتـَدُّ العَويلُ بـِهـا
حـتى تـَراهُ عـلى حـِمريـنَ مُنسـَكـِبـا !
أمَّا الجَـنوبُ فـَيَدري الماءُ ما هَجَعـَتْ
حِمْريـَّة ٌفـيه ِ، أو هـَبـَّتْ عليـهِ صَبـا
إلا جـَرَتْ أد مُعـا ًخـُرْسا ًشـَواطِـئـُه ُ
وَجاءَهـا دَ معُ كلِّ الـنـَّخْـل ِمُنسـَرِبـا !

أبـا فـُراتٍ .. أبـا روحـي وَقـافـيَـتـي
وَما عـَرَفـتُ لأوجاعي سـِواكَ أبا
مِن يـَوم ِ فـَتـَّحتُ عَيني والعراقُ دَم ٌ
يُطوَى فـَتـَهتـِكُ عن طـُوفانـِهِ الحُجُبا
مُعـاتـِبـا ً تـارَة ً ، مُسـتـَنـْكـِرا ً أبـَد ا ً
مُغـاضِبـا ً..ساخِرا ًحينا ً، وَمُكتـَئـِبـا
لـكنْ تـَظـَلُّ على الحالاتِ أجـمَعـِهـا
شَوكَ العراق ِالذي يُدْمِي إذ ا احتـُطِبا !
عَلـَّمتـَني مُذ ْ شـََرايـيني بَرَتْ قـَلـَمي
كـَيـفَ الأديـبُ يـُلاقي مَوتـَه ُحـَرِبـا
وَكيفَ يـَجعَـلُ مِن أعـصابـِه ِنـُذ ُرا ً
حيـنا ً، وَحيـنا ً نـُذورا ًكـلـَّما وَجـَبـا
وَكيفَ يَصعـَدُ دَرْبَ الجَمرِمُشتـَعِلا ً
مُجانـِفـا ً..عَصَبٌ يـُدْمي بـِه ِعَصَبـا !
عَلـَّمتـَني كيفَ أ ُهدي لـِلعراق ِدَمي
شعرا ً، وأخشى العراقيـِّينَ إن نـَضَبا !
{مِن قـَبْل ِقـَرْن ٍلـَو انـَّا نـَبتـَغي عِظـَة ً
وَعَـظتـَنـا أنْ نـَصونَ الـعـِلمَ والأدَبـا} !
[/B]
saudi cowboy معجب بهذا.
رد مع اقتباس
موقوف
المشاركات: 2,978
تاريخ التسجيل: Nov 2013
الدولة: في قلوب من احبوني في الله
saudi cowboy غير متواجد حالياً  
قديم 2013-12-10, 12:48 PM
  المشاركه #2
فعلا قصيدة معبرة عن العراق اللهم اصلح شأن امتنا

شكرا اخوي الميموني
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الجواهري


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الشاعر-- سداح الميموني الاستراحه 2 2013-09-10 03:53 PM
قصيدة الشاعر الفراعنه في وصف المغرب !! عزوبي متعذب الاستراحه 11 2013-03-07 04:31 AM
عدت من المغرب بالامس واهديكم هذه الابيات مسافر بلا موعد صاله عشاق المغرب العامة 35 2012-04-11 05:32 PM
الشاعر محسن الهزاني الميموني الاستراحه 1 2011-06-29 01:38 PM
أجمل الابيات في المغرب ok. الاستراحه 12 2011-04-05 10:14 PM


الساعة الآن 03:34 AM



1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81