عروض وحجز الفلل و الشقق

السيارات شركات تأجير السيارات

تقارير سياحية

الاستفسارات سؤال و جواب


Like Tree2Likes
  • 1 Post By بدرالدمام
  • 1 Post By محمد تاكسي

إضافة رد

المشاركات: 374
تاريخ التسجيل: Jul 2011
الدولة: الجبيل
بدرالدمام غير متواجد حالياً  
قديم 2015-12-14, 08:03 AM
  المشاركه #1
البقشيش Tip

أحييكمـ بتحية الإسلآمـ وتحية الإسلآمـ السلآمـ ،،

،، فالسلآمـ عليكمـ ورحمة الله تعآلى وبركآته ،،

أمــــــآ بعد/:







البقشيش قصته طويلة.. والتعامل معه يختلف من مدينة إلى أخرى

في اليابان يعتبر عيبا وفي أميركا يعتبر إجباريا


البقشيش عادة قديمة تطورت مع الزمن في مختلف ارجاء العالم («الشرق الاوسط»)

طريقة التعامل مع البقشيش تكون في بعض الاحيان محرجة، ففي بعض البلدان يعتبر البقشيش نوعا من انواع التحقير لكرامة العامل، وفي بلدان أخرى يجب عليك دفع مبلغ من المال للنادل او العامل في الفندق او حتى في سيارة التاكسي. العالم في تغير دائم، وتعامل الانسان مع المال تغير أيضا، فثقافة البقشيش آخذة في التوسع في العالم وأصبحت جزءا لا يتجزأ من الفاتورة الاصلية في بلدان لم تكن تؤمن بسياسة البقشيش من قبل مثل الصين لانه كان يعتبر مظهرا من مظاهر الرأسمالية، في حين يتم التعامل مع البقشيش بنسبة مئوية محددة في بلدان أخرى مثل الولايات المتحدة الاميركية.

السبب في انتشار البقشيش بشكل اوسع في مختلف بقاع العالم وبنسبة عالية جدا يعود الى رجال الاعمال والمسافرين الدائمين من الغرب لا سيما الاميركيين الذين ينتظرون خدمة عالية الجودة مقابل مالهم، لدرجة أن أميركا ترتكز بصفة رئيسية في نمو اقتصادها على البقشيش الذي يشكل حوالي 26 مليار دولار سنويا.

ففي بلداننا العربية، لا يعتبر البقشيش إجباريا، إنما يعتبر نوعا من الذوق والمجاملة، ففي السعودية مثلا لا توجد قاعدة محددة للبقشيش، ويعرفها فقط المسافرون الدائمون وإنما لا يتبعها كل أهل البلد ونفس الشيء ينطبق على الشعب المغربي، فلا يوجد التزام محدد بالبقشيش إنما يعتبر نوعا من أنواع التقدير. هناك قصص عديدة عن البقشيش وعن منشأ الفكرة، ولكن القصة التي اعرفها هي ان كلمة بقشيش وتعني بالانجليزية TIPS وتساوي To Insure Prompt Service أي لتأمين خدمة سريعة، ففي المقاهي والحانات الانجليزية ولدت هذه الفكرة للحصول على افضل خدمة، وفي بادئ الامر كان يعطى البقشيش عند الوصول الى المكان وليس عند الخروج منه، فالنظرية هنا عملية جدا، فليس هناك أي داع لترك البقشيش بعد الانتهاء من تناول وجبتك، فقد لا تعود الى هذا المكان أو ذاك قط، ولكن عندما تترك مبلغا من المال للنادل عند دخولك الى المكان، فسوف تحصل على أفضل خدمة ممكنة.

وفي أميركا بدأ البقشيش باجتياح البلاد بعد الحرب الاهلية، وادت الفكرة الى نشوب العديد من المشاكل في الاوساط الشعبية، فلقت معارضة كبرى من قبل العديد من الاشخاص الذين رأوا في البقشيش مذلة وتحقيرا للعامل، وهذا الشعور يؤدي الى الطبقية، غير ان البقشيش انتصر في نهاية المطاف على النظريات الاخلاقية وتابع مشواره، لا بل أصبح اليوم في أميركا من ضمن الاتيكيت الاميركي في المطاعم والفنادق..وقد تصل نسبة البقشيش الى 25 بالمائة من قيمة الفاتورة الاجمالية بعد ان كانت 10 بالمائة في الماضي.

وفي بريطانيا ينتظر منك بأن تترك قيمة 10 بالمائة من قيمة الفاتورة، والغريب في الامر وبحسب العاملين بالمطاعم في لندن وضواحيها، هو ان هناك فكرة عن البريطانيين بأنهم بخلاء لانهم لا يتركون بقشيشا ذا قيمة ، في حين ان بريطانيا كانت اول من أوجدت فكرة البقشيش في العالم.

واذا كانت اميركا ملكة البقشيش يمكن القول بأن بريطانيا تقع في منتصف الطريق بالنسبة للدفع، لان ايسلاندا ونيوزيلاندا واليابان بلدان تجد في البقشيش عيبا كبيرا ومشينا.

في الولايات المتحدة تجد لافتات صغيرة توضع في معظم المطاعم وتقول: Tipping is not a city in China وهذا يعني بأن "البقشيش ليس مدينة في الصين" وهذا يكفي ليعلمك بأن البقشيش إجباري وليس اختياريا.

أثناء السفر يجدر بك وضع مبالغ صغيرة من المال في جيبك فسوف تحتاج اليها في العديد من المواقف، في موقف السيارات، السوبرماركت، الفندق، المطعم وعند مزين الشعر... وإلا فقد تجد نفسك أحد أبطال قصص الندل التي يتم نشرها من قبلهم على موقع bitterwaitress.com حيث يعتبر منبرا للندل الغاضبين من الزبائن الذين لم يتركوا لهم فلسا واحدا. وتجد على هذا الموقع قصصا كثيرة حصلت مع مشاهير لم يتركوا شيئا للعامل فيقوم هذا الاخير بنشر قصته مع تلك الشخصية مع ذكر الاسماء والتفاصيل.

ومن القصص المعروفة على هذا الصعيد، قصة الاميرين الشابين وليام وهاري أثناء عطلتهما في سويسرا العام الماضي، وبدأت القصة عندما ترك الاميران نسبة واحد بالمائة فقط من قيمة الفاتورة الصغيرة.

وفي قصة نشرتها التايمز يقول جايل كورين الناقد المختص في ملحق الطعام، إن نسبة 10 الى 12.50 بالمائة هي النسبة المتعارف عليها حاليا في بريطانيا ولكن أغلبية الشعب لا تلتزم بذلك، لان البريطانيين بخلاء، على عكس الاميركيين المشهورين بدفع مبالغ ضخمة في بعض الاحيان لقاء خدمة جيدة.

تجدر الاشارة الى أنه من المهم جدا تفحص الفاتورة، فبعض المطاعم تضمن الفاتورة ثمن الخدمة الاضافية Service Charge وهنا يمكنك التغاضي عن دفع البقشيش او الالتزام بنسبة معينة، ولكن عندما لا تتضمن الفاتورة قيمة الخدمة، هنا يتوجب عليك دفع البقشيش، وإذا كنت تفضل الدفع بواسطة البطاقة الائتمانية، يستحسن بأن تسأل النادل فيما إذا كان سيحصل على البقشيش من إدارة المطعم، وإلا فيكون من الافضل دفع البقشيش نقدا بطريقة منفصلة عن الفاتورة.

ويقول كورين بأنه يعارض فكرة البقشيش بنسبة مئوية، فليس من المنصف دفع نسبة 10 بالمائة لنادلة في مطعم متواضع في لندن، في وقت تحصل نادلة أخرى في مطعم راق على نفس النسبة.

المشكلة الاكبر التي تواجه الزبون تكون في محل الحلاقة ولدى مصفف الشعر النسائي، والمشكلة هنا أنك ستقع في مطب كبير، ولن تعرف لمن تدفع وكم تدفع. لذا يرى المختصون في هذا المجال بأنه من الافضل دفع مبلغ محترم للعامل والا فمن الافضل عدم دفع أي بقشيش.

النسبة المتعارف عليها للدفع عند مزين الشعر تتراوح ما بين 10 الى 15 بالمائة لمصمم الالوان بالاضافة الى مبلغ جنيهين الى 5 جنيهات استرلينية لكل مساعد.

* دليلك الى أصول البقشيش في العالم

* اسبانيا في المطاعم: البقشيش ليس متعارفا عليه من قبل الاسبان، لكن السياح يدفعون نسبة 5 الى 10 بالمائة.

في الفنادق: البقشيش متعارف عليه ولكن لا توجد نسبة محددة له.

* إيطاليا في المطاعم: من الافضل دفع نسبة 10 بالمائة للخدمة و10 في المائة بقشيش.

في الفنادق: بقشيش رمزي لا يتعدى اليورو الواحد في اليوم الواحد لعامل التنظيف.

* السويد في المطاعم: يتم ضم ثمن الخدمة الى الفاتورة ولكن البعض يترك بقشيشا بنسبة 10%.

في الفنادق: يعطى البقشيش لحامل الحقائب فقط (يورو واحد لكل حقيبة).

* اوروبا الشرقية في المطاعم: 10% من قيمة الفاتورة.

في الفنادق: 5% من القيمة الاجمالية.

* مصر في المطاعم: البقشيش مهم جدا ، وتتراوح نسبته ما بين 5 و15 في المائة.

في الفنادق: تضاف قيمة الخدمة الى الفاتورة، ولكن العاملين ينتظرون منك البقشيش.

* لبنان في المطاعم: البقشيش يجب ان يكون حاضرا معك في كل الاوقات لانك ستحتاجه، لا محالة في الفنادق: من الممكن دفع 10 الى 15% من قيمة الفاتورة، وإذا كنت ترغب في إعطاء البقشيش للبواب وموظف التنظيفات يمكن دفع الفي ليرة لبنانية وما فوق.

* الصين في المطاعم: البقشيش لم يكن مقبولا في الصين غير ان هذه الفكرة سوف تتغير حتما مع قدوم الالعاب الاولمبية الى بكين العام المقبل.

في الفنادق: البقشيش ليس إجباريا، ولكن يمكنك ترك مبلغ متواضع جدا تقديرا منك للخدمة الجيدة.

* اليابان في المطاعم: لا تعط البقشيش لانه يعتبر عيبا وتحقيرا. في الفنادق: لا تفكر بالموضوع.

* جنوب افريقيا في المطاعم: السياح يتركون نسبة 10% من قيمة الفاتورة. في الفنادق: يمكنك دفع مبلغ 10% فقط.

* المكسيك في المطاعم: البقشيش ضروري، وينتظر منك بأن تدفع 5 الى 15% من القيمة الاجمالية.

في الفنادق: يمكنك دفع دولار واحد للعامل في الفندق.

* أميركا وكندا في المطاعم: يتحتم عليك دفع قيمة تتراوح ما بين 15 الى 25% من الفاتورة.

في الفنادق: لا توجد قاعدة محددة للبقشيش، إنما يمكنك دفع بعض الدولارات لعامل التنظيفات، او نسبة 15% من قيمة الفاتورة.


إليكم هذا الجدول الذي يبين نسبة دفع البقشيش في أمريكا:







في الأخير للإستفادة من الموضوع



أرجوا من الأعضاء المشاركة في الموضوع بالمشاركة على الإستبيان التالي



مما سبق نعرف ان بعض الناس يتركون بعض النقود للعمالة وتسمى بقشيشا أو TIP ، فهل تؤيد هذا الفعل ومتى ؟

عني انا اذا اعجبتني الخدمة ولم يكن هناك خدمة في الفاتورة فإنني اضع شيئا للنادل ، وفي حال كانت الخدمة سيئة فإنني اتعمد اخذ المتبقي أمام ناظري النادل .

شاركنا برأيك حول التب او البقشيش ؟

هل تتركه ، وما هي طريقتك في ذلك ؟ وما نسبته من فاتورتك ؟

هل تؤيده أم لا ، هل ترى انه سيكون دافعا لرفع الاسعار ؟


منقول للفائدة
abohassan معجب بهذا.
__________________

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

رد مع اقتباس
 الصورة الرمزية عبدون بيه
مزعوط برونزي
المشاركات: 530
تاريخ التسجيل: Aug 2015
عبدون بيه غير متواجد حالياً  
قديم 2015-12-14, 11:19 AM
  المشاركه #2
عليكم السلامه ورحمة الله وبركاته

يعطيك العافيه ع الموضوع الحلو ..

اشوف من وجهة نظري دفع البقشيش يكون مقابل الخدمة اللي تقدم لك مثل ماقلت ..
وبالغالب البقشيش يكون ل الجرسون او العامل وهم بحاجة اكثر من غيرهم .. خصوصا وان اجورهم قليلة .

تحياتي لك
رد مع اقتباس
 الصورة الرمزية ابو صلاح
مزعوط خبير
المشاركات: 1,968
تاريخ التسجيل: Apr 2015
ابو صلاح غير متواجد حالياً  
قديم 2015-12-14, 12:19 PM
  المشاركه #3
كلام مفيد وعلمي وبالنسبة لي البخشيش حسب الخدمه المقدمه لي ومدى رضاي عنها وهي عموما مبالغ ماتتجاوز ال15 من قيمة الفاتورة..
لكن بذكر سالفه صغيره قديمه..قبل سنوات مضت كنت بديوان كازا وبعد خروجي من المقهي لحقني البودي القارد(كعادته مع اي خليجي) وجلس يمدح ويطلب كأنه شحاذ فعلا وليس مسؤولا ورجل امن بالمكان وبعد الحاحه وتوصيله للباب كان معي فلوس من فئة 200 درهم فقط واستكثرتها عليه لأنه ماقدم اي خدمه لي وسبب لي ازعاج واذكر مبلغ بسيط في جيبي الخلفي اظنه 15 درهم اعطيته هالمبلغ قام ناظر فيه ورماه على السياره وقام يتكلم بكل قلة ادب... قال صديق لي من المداومين بالمحل وهو يضحك الرجال يبي 100 او 200 درهم عودوه ربعنا ترى!! طبعا ماعدى الموضوع وعرفت اوصل لصاحب المحل وقدمت له شكوى ..
طبعا هالسالفه صار لها ثمان سنوات ان لم تخن الذاكره واتوقع الآن تصير كثيير

التعديل الأخير تم بواسطة ابو صلاح ; 2015-12-14 الساعة 12:21 PM
رد مع اقتباس
مزعوط نشيط
المشاركات: 90
تاريخ التسجيل: Aug 2013
صاحي لهم غير متواجد حالياً  
قديم 2015-12-14, 03:19 PM
  المشاركه #4
حياك ربي

بختصر لك المفيد بكل مكان بخشيش

هناك وهناك وحتي ربعك بااخر السنوات وقعوا فيه نرسي المناقصه عليك دلعنا ونمشيك

وبااي مكان الظاهره هذي موجود ولكن علئ الشخص كيفية التعامل معاهم وكسرر هذا ااحاجز
رد مع اقتباس
 الصورة الرمزية ميلاني
مزعوط خبير
المشاركات: 2,003
تاريخ التسجيل: Nov 2015
الدولة: الرياض
العمر: 29
ميلاني غير متواجد حالياً  
قديم 2015-12-14, 08:04 PM
  المشاركه #5
انا ما أعطي بخشيش الا من طيب خاطر وشغال بخاشيش لكن تحت الـ ٥٠ درهم
رد مع اقتباس
 الصورة الرمزية مراكشية doc
مزعوط خبير
المشاركات: 5,757
تاريخ التسجيل: Nov 2015
مراكشية doc غير متواجد حالياً  
قديم 2015-12-14, 10:15 PM
  المشاركه #6
هههههه الله يرزقك من واسع وتبقشش كمان وكمان
رد مع اقتباس
مزعوط قدير
المشاركات: 221
تاريخ التسجيل: Oct 2015
الدولة: marrakech
إرسال رسالة عبر Yahoo إلى محمد تاكسي
محمد تاكسي غير متواجد حالياً  
قديم 2015-12-14, 10:39 PM
  المشاركه #7
هو ضرورري البقشيش انا اعطيه ولا اعتبره بقشيش بل مساعدة فالنادل يكون يشتغل لكن دخله جد محدود وبيساعد بالبقشيش . انا كنت وكيل اسفار لوكالة سياحية وكانو بيجو الامريكان وكانو يعطون البقشيش لانه من شروط العقد الدي ابرموه مع الوكالة اما هم يعطوه او الوكالة تحسب عليهم في الفاتورة وتعطي من عندها .
المهم هو ان البخشيش يعبر عن صاحبه
ادكر يوما كنت اشتغل مع طبيب امريكي واعطى للمرشد 20درهم فرماها عليه لان المرشد كانت له جنسية نص معربية ونص امريكية . رماها عليه وقال له انا اعطيها لك لانك لم تحترمني .
abohassan معجب بهذا.
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 09:33 AM



1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81