عروض وحجز الفلل و الشقق

السيارات شركات تأجير السيارات

تقارير سياحية

الاستفسارات سؤال و جواب


إضافة رد
مزعوط خبير
المشاركات: 3,026
تاريخ التسجيل: Jun 2011
الدولة: كازا بلانكا
بيضاوية مديراش غير متواجد حالياً  
قديم 2011-08-04, 05:04 PM
  المشاركه #1
Thumbs up اتبوريدة الفن الثراتي الاصيل

السلام عليكم ورحمة الله احبابنا الغاليين وزوارنا الكرام

اليوم جبت ليكم موضوع رائع التبوريدة المغربية



هى فروسية يعنى تضم مجموعة من الفرسان

المغاربة او الخيالة كلها بارود ....

ماتخافوش من البارود لانهم كيطلقوه فى الهواء

الى بغيتو اتعرفوا على التبوريدة اشنو هى

مرحبا بيكم هنا فى هاد الموسم المغربى

للتبوريدة المغربية ..باسم الله نبداو

التبوريدة وحسب عدد من الدراسات، فإنها تراث شعبي حي يقدم صفحات
من تاريخ الجهاد بالمغرب ضد الغزاة، حيث كان المجاهدون يركبون ظهور
الخيل و البنادق في أيديهم و ينظمون صفوفهم لمواجهة الأجنبي.
التبوريدة هي مجموعم من الفرسان يتقدمهم رئيس يسمى* بالمقدم*
ولا بد من الجمع بين الحزم و اللين و الكرم في قيادة السرية،
و لا بد من الإنسجام التام بين الفرسان فيما بينهم و بين الفرسان
و خيولهم من جهة ثانية.




كما أن العلاقة بين الفارس
و فرسه تبلغ درجة عالية من الانسجام قد تبلغ درجة الحب و تظهر في
تجاوب الفرس مع الفارس أثناء العدو و أثناء التوقف كما أن بعض
الفرسان يقومون بحركات بهلوانية خطيرة على ظهر الفرس و تحت بطنه
تبلغ درجة التكامل و الإلتحام بمشاركة الفرس نفسه.
أما بالنسبة لزينة الفارس و الفرس تتفاوت حسب القدرة
المالية،فبعض الفرسان الميسورين قد تتجاوز الكلفة المالية لفرس
أحدهم 300 ألف درهم (نحو 39 ألف دولار أميركي)، ناهيك عن لباس
الفارس و زينة الفرس من سروج وركاب و لجام و غير ذلك، أما البندقية
فقد تتجاوز مبلغ 20 ألف درهم.
صور لاكسسوارات مغربية للفارس والفرس



















ألعاب الفروسية

وضمن هذا التقليد "الفانتازي"، يحرص الفارس أيضا على ارتداء زي مناسب، يتكون من "المنصورية" البيضاء اللون عموما، والحزام والجلابة والعمامة والسروال الفضفاض وكلها بيضاء. وينتعل نعلين من النوع العالي أو الواطئ. ويحمل خنجرا من نوع "الكمية" وقرن البارود، و"شكارة فيها آيات من القرآن الكريم. وعند إقدام الفارس على المشاركة في ألعاب الفروسية يتوضأ ويمتطي فرسه طاهر السريرة مصداقا لما يروم التعبير عنه من فضائل إنسانية متمثلة في الشجاعة وطهارة الروح. ويتمثل السلاح التقليدي لألعاب الفروسية في "البارودة" المعروفة بـ "المكحلة" المرصعة بخطوط متموجة دقيقة. ويحافظ الفارس عند توقفه على ركبته بارزة إلى الأمام، وساقه مائلة، وكعبه إلى الوراء، وأصابع رجله إلى الأسفل. وعند تحركه وركض فرسه ينتصب واقفا على الركاب، جاعلا رجله إلى الأمام وركبته إلى الخلف مما يمكنه من استعادة توازنه مستندا إلى أعلى القربوس الخلفي. وينطلق الفرسان مصطفين، ويزداد ركض الجياد التي تنهب بسنابكها أرض المضمار. وعندما يصبح "المقدم" بعبارة "الحفيظ الله" تدوي طلقات البنادق في وقت واحد محدثة فرقعة واحدة. هكذا تستحضر ألعاب الفروسية بعدا روحانيا مرتبطا بروح المقاتل والمنتصر، وبجيش قوي ينطلق فرسانه بسرعة البرق. فيما يظل الفرس، بكل ما يتمتع به من مؤهلات المتانة والقوة والتناسق والجمال، أساس الثراء الذي يتسم به هذا المهرجان الاستعراضي الشاهد على مجد تليد.








الزناتيون اشهر الركاب

وفي هذا الجانب الذي نتحدث فيه عن براعة الفرسان في ركوب صهوات الخيول، نستحضر كذلك العديد من القابل الشهيرة بركوب الخيل، والتفنن في "الفانطازيا" واحترافها وإقامة المواسم، وخلق الفرجة للجمهور في الكثير من الأعياد والناسبات و ارتبطت الفروسية، بالقبائل المغربية في أقاليم معروفة وجهات احترمت هذا الفن، وساهمت بشكل مباشر في تطويره، والمحافظة عليه من الانقراض.
ومن بين تلك القبائل والمناطق المشهورة بالفروسية نذكر على سبيل التمثيل، إقليم بن سليمان، إقليم خريبكة، الجنوب المغربي، إقليم خنيفرة، ازيلال وبني ملال، مكناس، فاس والمناطق الأطلسية، نسبة إلى جبال الأطلسي، هذا دون إغفال إقليم سطات جهة الشاوية عبدة ودكالة…الخ
كل هذه الأقاليم، والمناطق تعتبر أن الحصان الحيوان الأليف الذي يمكن معه أن تعيش أحلى اللحظات، لحظات كلها ذكريات، وفنية وكرنفالية، شعبية، وإحساس بالزهو العربي النادر.
في إقليم خريبكة" 200 كلم شرق الرباط" مثلا، توجد العديد من القبائل، المعروفة بهذا الفن الجميل، هناك بني خيران، بني سمير بني حسان، السماعلة، وأولاد إبراهيم، وفي هذه الأخيرة، يوجد العديد من الفرسان الذين عن علو كعبهم في ركوب الخيل و"التبوريدة" في إطار احتفالات وطنية ودينية غالية، من هؤلاء الفرسان نذكر على سبيل المثال، العربي ولد الطيبي، الذي يعتبر الفرس والحصان، و فن الفروسية، المحطات الأساسية في حياته الفلكلورية والفنية والاحتفالية، والكرنفال الاحتفالي الذي يعطي للإنسان إحساسا بالشرف والزهو العربي، والنخوة الوجودية التي لا تعدلها نخوة، خاصة إذا اعتبرنا أن ركوب الخيل في مثل هذه المناسبات يرتبط بالأرض، ومواقيت الصيف التي تكون خصيته، وفي موسم الحصاد والصيد.
يبدو الفرس والمغرب كما أكد أنييس كارايون اسمين في غاية التناسب لأن الفرس في المغرب حيوان ذو مكانة خاصة، وقد سرت الركبان بأخبار الفرسان المغاربة مند زمن طويل وأشهر هؤلاء دون ريب البربر الزناتيون الذين سجل التاريخ مآثرهم الفروسية، والذين يعود لهم فضل ابتكار ألعابها المعروفة بالفانتازيا. وقد خبر المغرب العربي في العصر الوسيط والأندلس مثله سيطرتهم واندفاعهم. وفي ما يلي لمحة تاريخية عن هذا الشعب من الفرسان.
ليس سهلا أن يصير قوم شعبا من الفرسان تنسج حوله الأساطير! فهذا الاستحقاق ثمرة تاريخ وتقليد وثقافة. وإذا كان البربر الزناتيون قد صاروا من أشد المقاتلين خطورة في الغرب الإسلامي إبان القرون الوسطى، فلأنهم كانوا أساسا رعاة! كان الزناتيون بمثابة اتحاد بربري يستقطب العديد من الفروع ـ كمغراوة، ومكناسة، وبنو إفران، وبنو مرين، وبنو برزال ويتكون في معظمه من قبائل بدوية وشبه بدوية ومنتجعة. وكانوا يعيشون في مناطق السهوب المتاخمة للصحراء وفي النجود العليا، على ارتفاع يقارب 1000 متر في المتوسط، و هكذا انتشروا في كل الجهات المتسمة بهذه الخصائص بين الساحل المتوسطي والصحراء وكانوا منصرفين تقريبا إلى الأنشطة الرعوية، متنقلين تبعا لضروريات الحياة و ظروفها، باحثين دوما عن الماء والمرعى لقطعانهم. وباعتبارهم رعاة، كان الزناتيون يمتلكون الدواب والجمال وخصوصا الخيول التي يبدو أنها شكلت أساس قوتهم و ثرائهم، فيما لم تكن القبائل البربرية الاخرى تمتلك سوى القليل من الخيل. لقد كانوا بفضل ما في حوزتهم من مطايا مقاتلين محتملين، صبورين وقساة، معروفين ببأسهم و خفتهم، وسعيهم اليومي إلى تأمين معاشهم وسلامتهم لذا كانت شجاعتهم و فطنتهم وغريزتهم خصالا اجتذبت غيرهم إليهم باستمرار وجعلتهم مقصدا في الشدائد سيما وانهم كانوا مقاتلين يزرعون الخوف، على أهبة الموت فداء لبقية أعضاءالقبيلة التي لم يكن كل فرد فيها سوى حلقة في سلسلة. ويستفاد من الأوصاف المتداولة بشأنهم أنهم كانوا شعبا متمردا، ممسكا بحريته بشراسة، شاقا عصا الطاعة على كل حكم قار ومركزي، ويمثل تهديدا دائما للمراكز الحضرية.









فرسان رعاة

أكيد أن الزناتيين كانوا أناسا ذوي طبائع خشنة، بعيدي الصلة بأسباب الحضارة، معتادين على حياة الحرمان، مرغمين كل يوم على مقاومة ظروف الزمان للعثور على طعام يقيم أودهم وخصوصا أود قطعانهم. كما أن لصوصيتهم التي ذمها الجميع أمر ثابت غير أن نمط حياتهم البدوية لم يحولهم بالضرورة إلى نهابين لقد كان عليهم بحكم عيشهم في ضواحي المدن المتواجدة في طريق الذهب، أن يمارسوا نوعا من المراقبة على هذه التجارة وأن يفرضوا إتاوات على هذه المدن لقاء ما يوفرونه من حماية مسلحة حتى تصل القوافل المحملة بالمعدن النفيس الى وجهتها بأمان ذلك أن سكان الحضر الذين كانوا يعيشون في وسط اختفت فيه الروابط القبلية، والذين لينتهم حياة المدن المحمية بالأسوار، لم يكونوا ذوي بأس في فنون القتال، مما جعلهم يعهدون بمهمة الدفاع عنهم إلى هؤلاء الرعاة الفرسان الذين كان حمل السلاح مدعاة فخر لهم. غير أن ما تدره مراقبة طريق الذهب من مكاسب كبيرة جعلها مثار الأطماع. هكذا اضطرت القبائل الزناتية إلى التراجع تدريجيا نحو الغرب في أعقاب معارك ضارية كانت الغلبة فيها للفاطميين الذين زعزعوا التوازن الذي كان سائدا وقتئذ في المنطقة. ويبدو أن الزناتيين عند تقهقرهم إلى الوراء، بعد تعرضهم للاقتلاع من أراضيهم وحرمانهم من مراعيهم التقليدية ومن موارد مالية هامة، اضطروا إلى ممارسة اللصوصية و قطع الطرق على نطاق واسع، فأشاعوا الفوضى في المغرب العربي، مخلفين فيه لاحقا سمعة سيئة. مقاتلون مخيفون. تتفق كل المصادر التاريخية على أن الزناتيين كانوا بشهادة حلفائهم وأعدائهم على السواء فرسانا لا يشق لهم غبار، بارعين في ركوب الخيل، ويجمعون بين الخفة والصبر. فبحكم تعودهم في حياتهم اليومية البدوية أو شبه البدوية على قطع مسافات طويلة، صار ركوب الخيل سلوكا متأصلا فيهم. مما أدى مع مرور الأيام إلى نوع من الاتحاد الوثيق والتآلف التام بينهم و بين مطاياهم. كانوا يجوبون مختلف جهات المغرب العربي بسرعة كبيرة للبحث من مراع لقطعانهم أو الانقضاض على عدوهم. هكذا جعلت منهم خفتهم المقرونة ببراعتهم التي لا تضاهي مقاتلين بواسل يهابهم الجميع حتى أن مقاتلا شجاعا من قوم آخرين قال اذا إلتقى مئة منا زناتيا واحد فإنهم فارون لا محالة، لأنهم لن يجرؤوا على منازلته، ولذلك ظلوا يعتبرون لزمن طويل أفضل فرسان الغرب الإسلامي.





قتال متحرك يتناسب تماما و حركية الفر والكر

وتعود شهرة الزناتيين إلى براعتهم في تقنية الكر والفر الموغلة في القدم. فقد سبق استخدام هذه التقنية من طرف البرثيين والنوميديين قبل أن تعتمدها لشعوب والبدو. وتتمثل في انقضاض جمع من الفرسان على العدو دون إتباع نظام محدد. اذ يظهرون،من جهة غير متوقعة ويندفعون بخيلهم المسرعة مطلقين صيحات مدوية. و في الوقت الذي يقف خصومهم مبهوتين، غير مدركين بعدما يحدث لهم، يقوم المغيرون بتطويقهم و يمطرونهم بالسهام والرماح و يعملون فيهم السيوف. و بغتة يتراجعون متهربين من أسلحة الأعداء، و موهمينهم بالفرار. فإذا لحق بهم هؤلاء بعيدا كان الهلاك مصيرهم وكانت هذه الهجمات تتم بموجات متلاحقة وسريعة لمجموعات صغيرة من الفرسان ينطلقون من حيث لا يحتسب عدوهم. وعند انتهاء الهجمة، يجتمعون على إيقاع أحد الطبول ويعيدون الكرة إلى أن ينهكوا خصومهم أو يبيدوهم. ومع أن تقنية الكر والفر ليست زناتية تحديدا، إلا أن هؤلاء الفرسان الرعاة برعوا في استخدامها بفضل دربتهم على الحياة في مناطق مكشوفة، صحراوية تقريبا و قليلة المخابىء. فكان عليهم خوض قتال متحرك يتناسب تماما و حركية الفر والكر. ولا تزال ذكرى هذا التكتيك القديم حية إلى اليوم حيث يمارسه المغاربة في ألعاب الفروسية التي حلت فيها طلقات البارود محل الرمي بالسهام. كانت الأسلحة المفضلة لدى الفرسان الزناتيين هي الحسام أو السيف، والرمح، وخصوصا القوس. وكانت واقياتهم تقتصر على ترس مصنوع من عدة طبقات جلدية ألصقت ببعضها وخيطت، ومثل هذه التروس معروفة بخفة حملها ونجاعة صدها لضربات العدو. وقد تلافوا ارتداء الدروع حتى لا تعيق حرية حركتهم وحتى لايثقلوا مطاياهم بحمل إضافي يؤثر على سرعتها. سيما أن قوتهم الأساسية تمثلت في سرعة هجماتهم، إذ كانوا مهرة جدا في الضربات الدقيقة بالحسام وخصوصا في الرمي بالسهام في كل الإتجاهات الأمامية والخلفية، بينما الفرس يعدو بسرعة كبيرة. و ما كان بلوغ هذا المستوى من البراعة ممكنا الا بتدريب متواصل يثابر عليه الفارس وفرسه معا. كانوا يمتطون خيلهم واضعين أقدامهم في ركابين قصيرين مدليين، مما كان يمكنهم من حرية حركية أكبر، ومن الاستدارة بنصفهم الأعلى بكيفية أفضل، والاستقلال أكثر عن سرجهم. هكذا كان الفارس منهم يقف على ركابيه، ويستدير، ويطلق سهمه، و يعود للجلوس سريعا حتى يتفادى ضربات عدوه. كانوا يستعملون سرجا منخفض القربوس والقربوس الخلفي، ولو أنه يبدو أن القرابيس تطورت ابتداء من القرن الرابع عشر تقريبا (القرن الثامن الهجري) مع ظهور القذافة، بحيث صار بإمكان الفارس الإستناد إلى القربوس الخلفي لتصويب سهامه. و تشهد السروج المغاربية حاليا على هذا التطور. كانوا يركبون أفراس المغرب. و هي أفراس صغيرة قادرة على قطع مسافات طويلة بسرعة منتظمة.






ولم يعد فن التبوريدة حكرا على الرجال بل اصبح يتبارى فيه مجموعات مكونة من الرجال والنساء في تمازج فني رائع......وكانت الفتاة حليمة البحراوي هي اول فتاة تبلغ من العمر 24سنة كونت سربة من خمس فتيات الى ان اصبح الان عددهم كبير ويضم فتيات من جميع مناطق المملكة.
















تبقى الفروسية رمزا حضاريا وتراثيا يميز الذاكرة الثقافية المغربية عن الذاكرة الإفريقية بشكل عام والذاكرة الشعبية والحضارية بشمال أفريقيا، حيث ترتبط في العمق بحب الحصان كحيوان أليف لنخوته وزهوه العربي، وبالأرض المعطاء، وبالخير، وبالماضي التليد، حيث شارك الحصان إلى جانب الإنسان في حروب كثيرة من أجل تحرير الأرض من الأعداء الغاشمين.
كانت تيمة الخيل والفرسان، وآداب الفروسية، وتمظهرات ذلك في البحث والشعر والصناعات اليدوية والرياضة والترويض والاستعراض وفنون الحرب والمخطوطات والرسومات، والتربية والتهجين أحد الوجوه البارزة في الثقافة المغربية منذ قرون.
كما أن الولع بالخيل شكل على مدى الأزمان ظاهرة حيوية في حياة ملوك وسلاطين المغرب في قصورهم، وجيوشهم ومناسباتهم الرسمية، واعتبر علامة ثقافية شعبية في حياة القبائل المغربية في السهول والجبال...ولعل ما أبرز مغامرة لخيل المغرب هي هجرتها إلى الأندلس ولأوربا وأمريكا اللاتينية، والتي ما تزال موضوع أبحاث مثيرة في الكثير من الجامعات.
إن المغرب في هذا الباب ـ يعلق محمد الأشعري وزير الثقافة ـ استطاع الحفاظ على تقاليد الفروسية وتربية الخيل ليس فقط من خلال التقاليد الملكية العريقة، والتي ما فتئت تتطور حتى الآن، ولكن أيضا من خلال الحضور القوي للتقاليد في التعبيرات الفنية الشعبية عبر المواسم والأفراح والتراث الشفوي.
خلاصة القول يمكن اعتبار"خيل وفرسان " صورة مشخصة عن الفرس في التاريخ المغربي والعربي، وعلاقته بالإنسان في أوقات السلم والحرب، ليبقى الفرس بكل ما تحمله الكلمة من معنى، حيوانا أصيلا لعب دورا أساسيا في حياة الإنسان، انه مبعث أفراح المغاربة الجماعية في أعياد ومناسبات عدة من خلال أشهر لعبة لحد الآن، هي "الفانتازيا" أو الفروسية أو "التبوريدة"

[url=http://www.mza3et.com/up/uploads/images/mza3et.com-433ef1aa55.jpg][/url


رد مع اقتباس
موقوف
المشاركات: 9,326
تاريخ التسجيل: Mar 2011
الدولة: بلاد الكفار
Nadosh غير متواجد حالياً  
قديم 2011-08-04, 05:18 PM
  المشاركه #2
رد: اتبوريدة الفن الثراتي الاصيل

واااااااااااااااااااااااا اااااااااااااا البارود
واااااااااااااااااااااااا ااااااااااااا المحكلة

ابببببببببببببببببببببببب ببببببببببببببببببببببببب بببببببببببببك

تبارك الله عليك تحمست مع الموضوع
ههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههه

فكرتيني في موسم مولاي عبد الله
رد مع اقتباس
مزعوط ذهبي
المشاركات: 1,055
تاريخ التسجيل: Jan 2011
جوهره غير متواجد حالياً  
قديم 2011-08-04, 05:31 PM
  المشاركه #3
رد: اتبوريدة الفن الثراتي الاصيل

فعلا التبوريدة من ثراتنا الغني ..

اللي نعتزوا به


و هـآآآآآك البارود ااااااااااه

طـرآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآق


شكرا بيضاويه
__________________




الشكر لكل من الزين المسرار و الوافي
رد مع اقتباس
مزعوط خبير
المشاركات: 6,300
تاريخ التسجيل: Dec 2010
الدولة: الجبيل
saadora غير متواجد حالياً  
قديم 2011-08-04, 05:34 PM
  المشاركه #4
رد: اتبوريدة الفن الثراتي الاصيل

مشاء الله فدوى مجهود غير عادي
واصلي ابداعك وانا متابع
رد مع اقتباس
مزعوط خبير
المشاركات: 3,026
تاريخ التسجيل: Jun 2011
الدولة: كازا بلانكا
بيضاوية مديراش غير متواجد حالياً  
قديم 2011-08-04, 06:02 PM
  المشاركه #5
رد: اتبوريدة الفن الثراتي الاصيل

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة nadia_lima مشاهدة المشاركة
واااااااااااااااااااااااا اااااااااااااا البارود
واااااااااااااااااااااااا ااااااااااااا المحكلة

ابببببببببببببببببببببببب ببببببببببببببببببببببببب بببببببببببببك

تبارك الله عليك تحمست مع الموضوع
ههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههه

فكرتيني في موسم مولاي عبد الله


واااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااا الحفيظ الله

طرااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااق

يويويويويوييييييييييييييي ييييييييييييي

يلا انادية ننضمو للفارسات تبارك الله علينا وخلاص هههههههههههههههههههههه

شكرا زين على المرور
__________________
إنـي ابتليت بـأربع مـا سُلِّطوا.... إلا لشـدّة شقوتـي وعنـائي

ابليس والدنيا ونفسي والهوى...كيف الخلاص وكلهم أعدائي

بمـعية الرحــمن ونــهج حبيبـه ... أبــلغ بـإذن الله رجـــائي "
رد مع اقتباس
مزعوط خبير
المشاركات: 3,026
تاريخ التسجيل: Jun 2011
الدولة: كازا بلانكا
بيضاوية مديراش غير متواجد حالياً  
قديم 2011-08-04, 06:07 PM
  المشاركه #6
رد: اتبوريدة الفن الثراتي الاصيل

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جوهره مشاهدة المشاركة
فعلا التبوريدة من ثراتنا الغني ..

اللي نعتزوا به


و هـآآآآآك البارود ااااااااااه

طـرآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآق


شكرا بيضاويه

اللهم صلي علييييييييييييييييييييييي ييييييييييييييييك ارسول الله

طرااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااااق

صافي حتى انت نضمي لسربة معندي ما يسالك ههههههههههههه

ميرسي حبوبة: (766):
__________________
إنـي ابتليت بـأربع مـا سُلِّطوا.... إلا لشـدّة شقوتـي وعنـائي

ابليس والدنيا ونفسي والهوى...كيف الخلاص وكلهم أعدائي

بمـعية الرحــمن ونــهج حبيبـه ... أبــلغ بـإذن الله رجـــائي "
رد مع اقتباس
مزعوط خبير
المشاركات: 3,026
تاريخ التسجيل: Jun 2011
الدولة: كازا بلانكا
بيضاوية مديراش غير متواجد حالياً  
قديم 2011-08-04, 06:15 PM
  المشاركه #7
رد: اتبوريدة الفن الثراتي الاصيل

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة saadora مشاهدة المشاركة
مشاء الله فدوى مجهود غير عادي
واصلي ابداعك وانا متابع

شكرا شيخنا ربي يخليك

والله يشرفني و يسعدني متابعتك لمواضيعي

تحياتي
__________________
إنـي ابتليت بـأربع مـا سُلِّطوا.... إلا لشـدّة شقوتـي وعنـائي

ابليس والدنيا ونفسي والهوى...كيف الخلاص وكلهم أعدائي

بمـعية الرحــمن ونــهج حبيبـه ... أبــلغ بـإذن الله رجـــائي "
رد مع اقتباس
موقوف
المشاركات: 9,326
تاريخ التسجيل: Mar 2011
الدولة: بلاد الكفار
Nadosh غير متواجد حالياً  
قديم 2011-08-04, 07:23 PM
  المشاركه #8
رد: اتبوريدة الفن الثراتي الاصيل

: (780):: (780):: (780):: (780):: (780):: (780):
عولتي عليا بكري انا تنركب فوق حمار تنجي على عين قفاية
: (780):: (780):: (780):: (780):: (780):
رد مع اقتباس
مزعوط خبير
المشاركات: 3,026
تاريخ التسجيل: Jun 2011
الدولة: كازا بلانكا
بيضاوية مديراش غير متواجد حالياً  
قديم 2011-08-04, 08:04 PM
  المشاركه #9
رد: اتبوريدة الفن الثراتي الاصيل

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة nadia_lima مشاهدة المشاركة
: (780):: (780):: (780):: (780):: (780):: (780):
عولتي عليا بكري انا تنركب فوق حمار تنجي على عين قفاية
: (780):: (780):: (780):: (780):: (780):

ههههههههههههههههههههههههه ههههه
زعما انا نعرف ندربك وخا ركبت فوقو جوج مرات وحدة في عين فيتال والاخرى في ضاية عوا ههههههههههههههههههههههه
__________________
إنـي ابتليت بـأربع مـا سُلِّطوا.... إلا لشـدّة شقوتـي وعنـائي

ابليس والدنيا ونفسي والهوى...كيف الخلاص وكلهم أعدائي

بمـعية الرحــمن ونــهج حبيبـه ... أبــلغ بـإذن الله رجـــائي "
رد مع اقتباس

نبض المزاعيط

المشاركات: 1,259
تاريخ التسجيل: Jun 2011
الدولة: نبض قلبها
نبض القلوب غير متواجد حالياً  
قديم 2011-08-04, 08:13 PM
  المشاركه #10
رد: اتبوريدة الفن الثراتي الاصيل

بيضاوية

تقريرك في غاية الروعه والجمال

جميلاً جداً .. التعرف على ثقافات المجتمعات الاخرى

والاجمل من ذلك الكم الهائل من الفائدة والمتعة

التى سطرتها أناملك هنا

كل التحايا القلبية ،،،
__________________
لا تنتظر حبيباً باعك
وانتظر ضوءاً جديداً يمكن أن يتسلل إلى نبض قلبك الحزين
فيعيد لأيامك البهجة ويعيد لقلبك نبضه الجميل
نـبـض الـقـلـوب

لايعرف الحب إلا كل من عشقا .. وليس كل من قال اني عاشقا صدقا

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الطرب الاصيل احمد بن زيدون صاله عشاق المغرب العامة 7 2014-08-19 01:33 PM
فقط لعشاق الفن المغربي الاصيل oldoz اغاني مغربية - اغاني مغربية mp3 - موسيقى 1 2012-11-19 03:07 PM
عبد القادر الراشدي...مرجع الفن الاصيل المغربي ! Tourist شخصيات مغربيه 2 2012-10-19 04:45 PM
مراكش شمس الاصيل بندر محمد قسم السفر والسياحه في مراكش 2 2012-04-28 07:14 PM


الساعة الآن 10:57 AM



1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59