عروض وحجز الفلل و الشقق

السيارات شركات تأجير السيارات

تقارير سياحية

الاستفسارات سؤال و جواب


إضافة رد

المشاركات: 3,645
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: الرياض
الدوكالي غير متواجد حالياً  
قديم 2011-09-17, 02:39 PM
  المشاركه #1
أكـدال...واحـة شـقـق الـدعـارة بـالـربـاط

أكـدال...واحـة شـقـق الـدعـارة بـالـربـاط


حراس العمارات حلقة وصل مهمة للحصول على "استوديو" مفروش بحي تعج شوارعه بعاملات الجنس
إنه عالم متداخل ومتشعب من الوسطاء والملاك وأصحاب سيارات الأجرة وحراس السيارات...كله يتوحد في معركة تقديم «أجود» الخدمات الجنسية نظير مقابل مالي قد يختلف حسب شطارة كل واحد وعلاقاته وقدرته
على ربط علاقة ثنائية طرفاها أصحاب الشقق والباحثون عن لذة الجنس، أو ثلاثية ينضاف إليها بعض رجال الأمن بحي أكدال، الذي

تتسع شوارع وازقته وشققه لكل شيء
من مكاتب فروع الشركات الوطنية والعالمية إلى مقرات معاهد ومدارس التكوين الخاص...ولكن بمقابل.

اسمها سارة، أو هكذا تدعي لمن يطلب رقم هاتفها واسمها. تسلمه رقمها صحيحا، وقد تقدم له اسما «حركيا». عاملات الجنس لا مجال للثقة لديهن. سارة لا تشتغل في غير «الاستوديو» (شقة صغيرة الحجم) الذي تستأجره بواحد من أرقى شوارع حي أكدال بالرباط، وثاني أكثر شوارع أكدال حركية ونشاطا.

سارة أكدال
تقع الشقة في الطابق الرابع من إقامة سكنية غالبية سكانها من الأفارقة الذين حطوا الرحال بأرض المغرب لمتابعة دراساتهم، أو اتخذوه محطة عبور وانتظار صوب «الإلدورادو» الأوربي.
قبالة الإقامة حيث يوجد «الاستوديو» تنتشر أربع مقاه من أفخم مقاهي حي أكدال. في عالم تجارة الرقيق الأبيض لابد أن يمر المرء بواحدة من المقاهي «ليصطاد» عاملة جنس من اللائي يحسن الاعتناء بأنفسهن. سارة، عمرها 26 ربيعا، تتردد على كل هذه المقاهي، لا واحدة أثيرة لديها. حيث ما كان زبناء فتم مستقرها.
سارة قد تبحث عن زبنائها، ولها في الإيقاع بهم طرق وأساليب هي والراسخات في عالم «الخدمات الجنسية» أدرى بها. وقد تكتفي فقط بتسليم رقم هاتفها لزبون معين سيسلمه بدوره لصديق أو زميل أو مجرد معرفة...وكم هو «مغر أن يتحصل المرء على رقم هاتف عاملة جنس ويسدي من خلاله خدمات لأصحابه وخلانه»، يقول يونس، واحد من الذين رمتهم أقدار متابعة دراستهم بالرباط في شعبة الأدب الإنجليزي.

يونس..حلقة الوصل
يونس، القادم من شيشاوة ضواحي مدينة مراكش، هو من زود «الصباح» برقم هاتف سارة. يروي أنه حصل عليه من أحد زملائه في الدراسة، الذي يتردد بشكل كبير على حي أكدال خلال عطل نهاية الأسبوع.
«الصباح» اتصلت بسارة لضرب موعد للقاء عشية السبت الماضي. طال رنين الهاتف. لم تجب في المرة الأولى، وتتأخر كثيرا قبل أن تجيب في المرة الثانية. عندما تجيب يأتي صوتها متثاقلا ومشبعا دلالا وغنجا. «شكون معايا؟»...»ومنين جبتي نمرتي؟» تتساءل بالدلال والتثاقل نفسيهما ، كمن استيقظت لتوها من نومة عميقة...»شكون يونس؟».
تواصل أسئلتها بنيرة متغنجة وفيها الكثير من الدلال وغير قليل من الارتياب...»اه يونس ديال نكليزية»، يبدو وكأنها استرجعت شريط ذكريات اللقاء الذي قدم فيه يونس نفسه لها على أنه أستاذ للغة الانجليزية في إحدى ثانويات مدينة تمارة الواقعة إلى الجنوب من مدينة الرباط...ولم تكن تلك «سوى كذبة بيضاء حتى أحظى بلقائها، وأكون مهابا ومحترما»، يتذكر يونس.
«وماذا تريد الان؟» تواصل سارة سيل أسئلتها الذي يبدو أنه لن يتوقف...»وأين سنلتقي؟»...ضربت لي موعدا على الساعة الحادية عشرة ليلا بشارع عقبة بن نافع أمام إحدى المقاهي المشهورة هناك.
حركة السير بهذا الشارع لا تتوقف. شباب وفتيات يتجولون. يمسكون بأيدي بعضهم. يقهقهون. يتبادلون قبلا خاطفة. مقاه كثيرة مازالت أبوابها مشرعة. مطاعم الوجبات السريعة «السناك» مازالت لم تغلق أبوابها بعد. زبائن هذه المطاعم والمقاهي قليلون. الكثير منهم انسحب في اتجاه عشه. ومن بقي فإنه يزجي الوقت في الدردشة أو التطلع إلى المارين..والمارات.

في الطريق إلى سارة
تمر ثلاث فتيات بتنورات قصيرة وأقمصة تكشف صدورا ممتلئة وأذرعا بيضاء، وتبرز جزءا من البطون إلى حد السرة...يتبادلن قهقهات ماجنة. إحداهن تنفث دخان سيجارة بتباه ظاهر، ونظرات مليئة بالكثير من الشبق...تمر سيارة رياضية من نوع ميرسيدس طراز SLR الرياضية، تطلق منبهها مرات متتالية..صوت المنبه أثار انتباه بعض المارة وزبناء إحدى المقاهي. تلتفت الفتيات الثلاث ويرسلن ضحكات مجلجلة وتزداد مشيتهن غنجا. يواصلن سيرهن صوب شارع فال ولد عمير الذي يقسم حي أكدال طولا، والذي يصنف على أنه ملتقى عاملات الجنس من كل لون وعمر...
عند تقاطع شارع عقبة بن نافع وزنقة تانسيفت توجد مقهيان. على موائد إحداهما انتبذت سارة لنفسها مكانا. أمامها فنجان قهوة سوادها يخطف البصر من بعيد..إلى جانبه منفضة سجائر وحقيبة لونها أحمر قان. تمسك بسبابة ووسطى يدها اليسرى سيجارة شقراء.
تسند خدها الأسر إلى اليد التي تحمل السيجارة الشقراء، وتمسك بيدها اليمنى هاتفا محمولا من تلك التي تعمل بتقنية اللمس ذا لون وردي. «سارة...؟»، ترفع رأسها. وجه مستدير وملامح جميلة لا تخطئها العين. عينان سوداوان وشفتان ممتلئتان. شعر حريري أسود مشدود إلى الخلف. قميص أسود قصير الأكمام يبرز نهدين منتصبين إلى الأمام كأنهما فوهتا مدفع...
سارة عملية جدا. لا تضيع الوقت في الحديث عن أمور ثانوية. تدخل رأسا في صلب الموضوع. لا تقضي الليل خارج «استوديوهها». الليلة كلمة تكلف كثيرا. «400 درهم مقابل عشر أو خمس عشرة دقيقة»، «حتى لو كنت من طرف يونس؟»... «ولو»، ثلاثة حروف فيهما الكثير من الثقة بالنفس واللامبالاة...»لا تخفيض حتى وإن كنت ستكرر الزيارة في مرات قادمة؟».

إنسانة عملية
«شوف باش نساليو هاد النقاش. 350 درهما عجبك واخا ما عجبكش الله يسهل عليك في ما رخص». كان الغرض من زيارة «استوديو» سارة معاينة، عن كثب، ما يروج حول الشقق المفروشة المعدة خصيصا للدعارة، ورصد أدق تفاصيلها. تم الاتفاق مع سارة. ولم نخبرها أننا فقط بحاجة إلى معاينة الشقة المفروشة التي ينظر إليها الكثير من الرباطيين على أنها أوكار للدعارة بشتى أصنافها..من الرخيصة حتى الراقية، مرورا بدعارة الأجنبيات... لم يكن لدى سارة إشكال في أن ننقدها ما تم الاتفاق عليه هنا بالمقهى أو حتى ولوج شقتها أو بعد الانتهاء...
ترسل بيدها إشارة إلى النادل. يتقدم مسرعا تمده بورقة نقدية من فئة 200 درهم. يستخلص النادل الشاب والابتسامة لا تفارق شفتيه مقابل فنجان القهوة السوداء الذي لم تتناول منه سارة سوى بضع رشفات. يسلمها الباقي. تمد يدها إليه لتنفحه دريهمات نظير خدمته...تتأبط حقيبتها الحمراء. قد ممشوق ومعتدل الطول. حذاؤها ذو الكعب العالي يمنح مشيتها حلاوة ويضفي على جسدها المعتدل رشاقة ودلالا. تمشي الهوينى. تبدأ عيون بعض زبناء المقهى، على قلتهم في التلصص واستراق النظرات. نقطع شارع عقبة بن نافع صوب شقتها الصغيرة الواقعة في عمارة أمامنا.
تواصل سيرها غير عابئة بالعيون التي تسترق النظر إلى جسدها الجذاب والمثير والذي لا تخفي معالمه سوى تنورة قصيرة وسروال أسود ملتصق بساقيها الطويلين اللذين تكاد تفاصيلهما تبرز من تحته.

المصعد إلى «الاستوديو»
تتبادل الابتسامة مع حارس سيارات متوقفة أمام الإقامة. تدفع الباب فينفتح. ندلف إلى بهو العمارة الضيق نتوجه صوب المصعد الكهربائي. يهبط المصعد يبرز منه شخصان سوداوان يتكلمان لهجة من لهجات إفريقيا جنوب الصحراء.
نلج المصعد. تضغط سارة على الزر رقم أربعة. بعد دقيقة من الصعود نصل إلى الطابق حيث توجد شقة سارة التي تحمل رقم... (الصباح تتحفظ على ذكر أسماء المقاهي وأرقام الاستوديوهات التي التقت فيها مصادرها حماية لهم ووفاء بالتزامها تجاههم). نغادر المصعد الكهربائي. ثلاثة شباب أفارقة يهبطون سلم العمارة. يلوح اثنان منهما لسارة فتبادلهما تلويحا خاطفا.
بمجرد ما ينفتح باب «الاستوديو»، الذي صار البحث عنه لدى سماسرة العقار أو حراس العمارات مرادفا للبحث عن قضاء ليال حمراء ماجنة. تنبعث من داخل الشقة صغيرة الحجم روائح بخور وعود القماري الزكية. تضغط سارة على أحد الأزرار فيشع نور ثلاثة مصابيح دفعة واحدة.
المطبخ مرتب. حوض الحمام يشع بياضه تحت أنوار مصباح لون ضوئه أبيض. «الصالون» أرائكه حمراء وتيرة. به تلفاز ذو شاشة مسطحة، إلى جانبه صورة لسارة وطفل يبدو في سنته التاسعة. على الجدران مزيد من صور سارة بقفاطين أخرى بلباس عصري...وكلها ألبسة محتشمة. تتوسط الصالون مائدة فوقها ثلاثة آلات تحكم عن بعد ومنفضة سجائر زجاجية نظيفة. وفي أحد أركانه «أباجور» لونه بين الأحمر والبرتقالي.
تدلف سارة إلى غرفة نومها، تعود بعد خمس دقائق. وقد ارتدت قميص نوم أبيض شفافا، تظهر من تحته حمالات صدر سوداوان. القميص بالكاد يصل إلى ركبتيها البيضاويين. شعرها المشدود انسدل وبلغ إلى وسط ظهرها.
تجلس فوق إحدى الأرائك الحمراء تمد يدها إلى حقيبتها اليدوية تتناول علبة السجائر من إحدى الماركات الخفيفة (لايت). تشعلها. تمتص بصوت شبقي. ترفع رأسها إلى أعلى لتنفث دخان سيجارتها بغنج ظاهر. «إيوا؟» تتساءل بنبرة منشرحة.

ريع الخدمات الجنسية
«من هو هذا الطفل الذي تحضنين في هذه الصورة؟»، تتوجه بناظريها إلى الصورة. تطيل النظر إليها. تتنهد ثم تقول إنه «إبني». وأين يعيش الآن؟. «إنه يعيش رفقة والدتي بمدينة خنيفرة، هناك يتابع دراسته في المستوى الابتدائي»، تحكي سارة أنها رزقت بطفلها، الذي ترفض أن تذكر اسمه، من زواج لم يعمر سوى عام واحد.
تعيش سارة وتنفق على ابنها وأمها وأب مريض من ريع «خدماتها» الجنسية. تكتري من الريع ذاته «الاستوديو»، مقر عملها الدائم بمبلغ 3500 درهم في الشهر. قد تمر في اليوم الواحد بين أحضان أربعة أو خمسة زبناء. تعرفة خدماتها ليست موحدة بل ترتفع او تنخفض على حسب هيأة الزبون، «فالميسورون معروفون فقط من لباسهم، وما دون ذلك تفضحهم أيضا أزياؤهم» توضح سارة التي خبرت مجال العمل الجنسي منذ كان عمرها واحدا وعشرين سنة.

عبد الرحمان.. «مول الاستوديو»
طالت الدردشة حتى قاربت العشر دقائق. نسلم لسارة المبلغ المتفق عليه. تبدو عليها علامات الاستغراب والتعجب. نودعها ونتوجه قصد فضاء أخر من فضاءات إشباع الرغبات الجنسية. هذا الفضاء لا يبعد كثيرا عن الإقامة التي يوجد بها «استوديو» سارة. إنه بدوره إقامة سكنية في الطرف المحاذي لشارع عقبة بن نافع من زنقة تانسيفت.
عبد الرحمان (اسم مستعار، حرصا على سرية مصادرنا)، واحد من أربعة أشخاص يشرفون على عمارتين متجاورتين شهرتهما طبقت الآفاق من جراء الخدمات «الجليلة» التي توفرانها للكثير من محرومي الرباط وحتى الوافدين عليها من مدن أخرى.
عبد الرحمان، حارس العمارتين، إنسان لبق ويدخن بشراهة كبيرة. لديه هاتفان محمولان يكثر رنينهما ليلة الجمعة بشكل كبير. ما أن ينتهي من الرد على احدهما حتى يرن الاخر. زبناؤه من الطلبة والموظفين، والشيوخ والمتزوجين. الكل يسعى وراء وده. فلديه شبكة تضم أصحاب شقق و»استوديوهات» مفروشة في مختلف دروب وأزقة حي اكدال.
400 درهم هي تسعيرة كراء «استوديو» ليلة الجمعة، إذ يكثر الطلب عليها. مدة الكراء هي أربع وعشرون ساعة. التسعيرة تنخفض ليلة السبت إلى 350 أو 300 درهم. وفي أيام الأسبوع الاخرى تنخفض إلى 200 أو 250 درهما «على حساب كل واحد»، يوضح عبد الرحمان.الحصول على استوديو يقتضي أحيانا الحجز مسبقا، وفي الحالات الطارئة فإن الزبون سيكون مجبرا على زيادة مبلغ 100 درهم، التي يقول عبد الرحمان إنه يقتسمها مع وسطاء آخرين يساعدونه في تدبر أمر «استوديو» نظرا للضغط الكبير في بعض نهايات الأسبوع.
نودع عبد الرحمان ونغادر صوب الشارع الأكثر حركة ونبضا بحي أكدال، شارع فال ولد عمير. هذا الشارع تتفرع عنه زنقة اسمها زنقة بهت، هنا توجد أيضا «استوديوهات» للسهر وقضاء الليالي الحمراء الماجنة.

لا ذرة إحصائيات

بهذه الزنقة ينشط حارس عمارة يرفض الكشف عن اسمه، لكن يزودك برقم هاتفه في حال كنت محتاجا لخدماته. بدوره تربطه علاقة معرفة بعدد من أصحاب الشقق والاستوديوهات المفروشة، وبإمكانه أن يتدبر لك واحدة، مع فارق وحيد هو أن أقل تسعيرة لديه هي 400 درهم فيما قد ترتفع هذه التسعيرة إلى 500 أو 600 درهم خلال الأيام التي تعتبر أيام الذروة.هذا العالم المتداخل والمتشعب من الوسطاء والملاك وأصحاب سيارات الأجرة وحراس السيارات...كله يتوحد لتقديم خدمات جنسية نظير مقابل مالي قد يختلف حسب شطارة كل واحد وعلاقاته وقدرته على ربط علاقة ثنائية طرفاها أصحاب الشقق والباحثون عن لذة الجنس...مهما كلف الامر.وفي خضم هذا البحر متلاطم الأمواج من «المتعة» والأموال هناك طرف ثالث يضرب طوقا من الحصار على كل معلومة تتعلق بشبكات الدعارة التي تنشط في حي اكدال والرباط عموما، إنهم رجال الأمن الذين لا يقدمون أي معطيات حول عدد الأماكن التي تستخدم أوكارا للخدمات الجنسية او عدد الذين ينشطون في هذا العمل سواء منهم الوسطاء أو النساء اللواتي يتعاطين هذا النشاط.

__________________

رد مع اقتباس
مزعوط فضي
المشاركات: 726
تاريخ التسجيل: Mar 2011
مجنون الكبيده ديالي غير متواجد حالياً  
قديم 2011-09-17, 03:00 PM
  المشاركه #2
رد: أكـدال...واحـة شـقـق الـدعـارة بـالـربـاط

تبي الصراحه مافهمت شي هل هي قصه ام تحذير من ساره ويونس وشققهما ام شقه واحه باكدال

ممكن توضحلي ليس الخطا منك ياطيب لم افهم شي فهمي بطى وووووووووشكرا
__________________
رد مع اقتباس

المشاركات: 3,645
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: الرياض
الدوكالي غير متواجد حالياً  
قديم 2011-09-17, 03:09 PM
  المشاركه #3
رد: أكـدال...واحـة شـقـق الـدعـارة بـالـربـاط

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجنون الكبيده ديالي




تبي الصراحه مافهمت شي هل هي قصه ام تحذير من ساره ويونس وشققهما ام شقه واحه باكدال

ممكن توضحلي ليس الخطا منك ياطيب لم افهم شي فهمي بطى وووووووووشكرا








لا حبيب قلبي لاتجامل الخطاء مني وانا اسف الموضوع تقرير فقط لصحيفة مغربية يتكلم عن حي اكدال الراقي ويسلط الضؤ على شقق الدعارة فحبيت اني انزلة للعلم فقط لا غير ولا فية الا الزين بس الصحف وكلامها وانت عارف شكرا لملاحظتك واكرر اسفي
__________________

رد مع اقتباس
مزعوط فضي
المشاركات: 788
تاريخ التسجيل: Sep 2010
الدولة: مسقط الابية
الزائر غير متواجد حالياً  
قديم 2011-09-17, 03:23 PM
  المشاركه #4
رد: أكـدال...واحـة شـقـق الـدعـارة بـالـربـاط

لو الواحد يفتش في كل سكة بيلاقي فيها بلاوي كان في المغرب ولاغيره...
__________________
سبحان الله العظيم وبحمده
رد مع اقتباس

المشاركات: 3,645
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: الرياض
الدوكالي غير متواجد حالياً  
قديم 2011-09-17, 03:39 PM
  المشاركه #5
رد: أكـدال...واحـة شـقـق الـدعـارة بـالـربـاط

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الزائر




لو الواحد يفتش في كل سكة بيلاقي فيها بلاوي كان في المغرب ولاغيره...




صدقت اخوي كل بلد فيها من هل ولد بس علشان تعرف الصحافة في المغرب ماهي نايمة ويستهين الشخص بهل امور الركادة زينة والحرص واجب والناس تعرف كل شي فيا غريب خلك اديب
__________________

رد مع اقتباس
مزعوط فضي
المشاركات: 779
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: Ksa
جوج دراهم غير متواجد حالياً  
قديم 2011-09-17, 05:06 PM
  المشاركه #6
رد: أكـدال...واحـة شـقـق الـدعـارة بـالـربـاط

حمانا واياكم من ساره ويونس وشققهم
رد مع اقتباس
مزعوط خبير
المشاركات: 4,757
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: كازا -الزرقطونى
حنون المغرب غير متواجد حالياً  
قديم 2011-09-17, 06:01 PM
  المشاركه #7
رد: أكـدال...واحـة شـقـق الـدعـارة بـالـربـاط

كل الشكرلك على الموضوع

تنبيه وتحذير ربي يسعدك
__________________

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player


اضفيني على التويتر @deqa911
رد مع اقتباس
مزعوط نشيط
المشاركات: 84
تاريخ التسجيل: Sep 2011
الدولة: السعودية
رحال 999 غير متواجد حالياً  
قديم 2011-09-17, 06:01 PM
  المشاركه #8
رد: أكـدال...واحـة شـقـق الـدعـارة بـالـربـاط

هذا الكلام ياغريب كن اديب ،،،،،،،،،،،،،

حتى لو تكرر زيارتك للبلد اكثر من مرة كن اديييييييييب،،،،،،

ما شاء الله عليك متابع حتى الصحف المغربية ،،،،،،،،،،،

دليل على انك انسان صاحب ثقافة عاليةومطلع،،،،،،،

تحياتي لك اخوي الدوكالي،،،،،رحال 999
رد مع اقتباس
مزعوط ذهبي
المشاركات: 1,439
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الوهج ٢ غير متواجد حالياً  
قديم 2011-09-17, 08:48 PM
  المشاركه #9
رد: أكـدال...واحـة شـقـق الـدعـارة بـالـربـاط

هاذي ا لعاصمة لا حول ولا قوة الا بالله
__________________
اللهم صل على الحبيب المصطفى محمد عليه افضل الصلاة والسلام
رد مع اقتباس
مزعوط مميز
المشاركات: 346
تاريخ التسجيل: Sep 2011
راجح حضن شامخ غير متواجد حالياً  
قديم 2011-09-17, 10:19 PM
  المشاركه #10
رد: أكـدال...واحـة شـقـق الـدعـارة بـالـربـاط

ياخوان الرباط لم ازرها كيف الدرك ومادراك مادرك
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
أكـدالواحـة, الـدعـارة, بـالـربـاط, شـقـق


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 10:34 AM



1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80